الولايات المتحدة تتهم الصين بالاستيلاء على تكنولوجيا شركة محلية

صورة تعبيرية

اتهم المدعون العامون الامريكيون استاذًا صينيًا بالاحتيال بتهمة الاستيلاء على تكنولوجيا من شركة في كاليفورنيا لصالح شركة هواوي، فى هجوم جديد على عملاقة صناعة معدات الاتصالات السلكية واللاسلكية الصينية المحاصرة.

وكانت السلطات الأمريكية قد ألقت القبض على البروفيسور، بو ماو Bo Mao، في تكساس في 14 أغسطس، وأفرجت عنه بعد ستة أيام بضمان 100 ألف دولار بعد أن وافق على متابعة القضية في نيويورك، وذلك وفقًا لوثائق المحكمة.

وقد أقر البروفيسور بأنه غير مذنب في محكمة مقاطعة الولايات المتحدة في بروكلين في 28 أغسطس بتهمة التآمر لارتكاب عمليات احتيال سلكية.

ووفقًا للشكوى الجنائية، فقد أبرم ماو اتفاقًا مع شركة للتكنولوجيا يقع مقرها في كاليفورنيا للحصول على لوحة الدوائر الخاصة بها، مدعيًا أنه بحاجتها لأغراض البحث الأكاديمي.

لكن الشكوى تتهم تكتل اتصالات صيني مجهول الهوية، تقول المصادر إنه هواوي، بمحاولة سرقة التكنولوجيا، وتزعم أن ماو لعب دورًا في المخطط المزعوم، وذلك وفقًا لتقرير من وكالة رويترز، وتشير وثيقة المحكمة أيضًا إلى أن القضية مرتبطة بشركة هواوي.

وجرى تسليط الضوء على البروفيسور الصيني كجزء من قضية مدنية في تكساس بين شركة هواوي والشركة الناشئة CNEX Labs.

ورفعت هواوي في شهر ديسمبر 2017 دعوى قضائية ضد CNEX Labs وموظف سابق، يدعى يرين هوانغ Yiren Huang، بتهمة سرقة أسرار تجارية.

وساعد هوانغ، المدير الهندسي السابق في شركة تابعة لشركة هواوي في الولايات المتحدة، في تأسيس CNEX Labs في عام 2013 بعد ثلاثة أيام من مغادرة الشركة.

وكجزء من ردها، فقد قالت CNEX Labs: إن البروفيسور طلب أحد لوحات الدوائر الخاصة به لمشروع بحثي، لكنه استخدمها في دراسة مرتبطة بشركة هواوي.

انتهت هذه القضية في شهر يونيو، حيث لم تجد هيئة المحلفين أن CNEX Labs قد سرقت أسرار تجارية، لكنها وجدت أن يرين هوانغ قد انتهك عقد عمله من خلال عدم تنبيه الشركة بالبراءات التي حصل عليها خلال عام من مغادرته.\

كما وجدت هيئة المحلفين أن هواوي لم تتضرر، ولم تُمنح أي تعويضات، وخصلت الهيئة إلى أن الشركة الصينية قد اختلست سرًا تجاريًا لشركة CNEX Labs، لكنها لم تمنح أي تعويض عن هذه المطالبة أيضًا.

وأعاد ممثلو الادعاء في الولايات المتحدة، الذين أقاموا دعوى ضد هواوي في بروكلين بتهمة الاحتيال المصرفي وانتهاكات العقوبات المفروضة على إيران، إحياء قضية CNEX Labs الآن.

وبالرغم من عدم توجيه الاتهام إلى الشركة، فإن هواوي قالت: إنها تنظر إلى القضية المرفوعة ضد ماو باعتبارها أحدث مثال على الملاحقة الانتقائية للحكومة الأمريكية.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>