بالصور.. «أموال الغد» ترصد مسارات التنفيذ بالحى الحكومى فى العاصمة إستعدادا لنقل الوزارات خلال يوليو المقبل

مسارات التنفيذ بالحى الحكومى فى العاصمة

مبني وزارة التموين بالعاصمة الادارية

معدلات الإنجاز تقارب 60% بالموقع والشركات تنتهى من تشطيبات الواجهات الخارجية ..وتوجيه الوزارات بزيارة المبانى المخصصة لها لترتيب تسكين الموظفين

 «المالية» تنقل أكبر عدد من الموظفين بين وزارات الحكومة بإجمالى 5 آلاف موظف ..و”قطاع الأعمال” الأقل بإجمالى 250 موظف

«التخطيط» تنتهى من حصر أعداد موظفى الحكومة المقرر نقلهم للعاصمة بإجمالى 51 ألف موظف فى يوليو 2020 المقبل

40 مليار جنيه تكلفة تطوير أعمال الحى الحكومى حتى 2020 المقبل

 أكدت شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية إرتفاع معدلات الإنجاز بأعمال تطوير منطقة الحى الحكومى لنسب بلغت 60% خلال الوقت الراهن ، وتُكثف الشركة من جهود أعمال الإنشاء والتشطيبات الخاصة بالمبانى فضلا عن أعمال المرافق المتكاملة وذلك بما يتماشى مع مخطط الدولة فى بدء انتقال الوزارات لمقر الحكم الجديد بالعاصمة والذى يتضمن 34 مبنى ضخم بخلاف مبنى مجلس الوزراء ومبنى البرلمان، و أجرت “أموال الغد” جولة خاصة للعاصمة الإدارية الجديدة رصدت  خلالها حركة العمل القائمة بالموقع  ومستويات التنفيذ القائمة فى منشآت الوزارات الحكومية.

مبني الحكومة

 ويشهد موقع “حى الوزارات” إنجازات ملموسة على مستوي التشطيبات الخارجية لواجهات مبانى الوزارات الجديدة، حيث تم الإنتهاء بمعدلات جيدة من أعمال التشطيبات للواجهات مع بدء الترتيب لأعمال التشطيب الداخلى، ويعمل بالموقع 18 شركة مقاولات رئيسية كبرى بخلاف عدد ضخم من مقاولى الباطن ، وتستعد الشركات خلال الفترة المقبلة لبدء التمهيد لأعمال اللاند سكيب بالموقع والتنسيق الخاص بالطرق الرئيسية، حيث تحظى كل وزارة حكومية بمبنى ضخم لا يقارن على الإطلاق بحجم منشآت الحكومة بالقاهرة ، وإلى جانب ذلك تقوم شركة العاصمة بعمل رصد دورى لنمو نسب التنفيذ فى مشروعات مبانى الحكومة طبقا لالتزامها بتقديم كافة الخدمات مع بدء تشغيل الحى الحكومى ونقل موظفى الدولة فى مطلع يوليو 2020 تماشيا مع توجهات الدولة .

وزارة التموين

 موقع حى الوزارات

 يشهد الموقع تواجد كثيف للعمالة وحجم متنوع من معدات البناء ولايزال الموقع غير ممهد بالكامل للسير به ، حيث يشهد تواجد عدد ضخم من المبانى المخصصة للوزارات وتقل عدد اللافتات البيانية بالموقع والتى تحدد طبيعة كل مبنى من حيث اسم المنشأ الحكومى وتاريخ التسليم وملحقات مبانى الحكومة ، ويغلب على الشكل العام لموقع حى الوزارات ارتفاع نسب التشطيبات الخارجية فى المبانى بالإضافة إلى تزايد عدد العاملين تبعا لمقاولى الباطن ، حيث يتضمن موقع الحى تواجد 18 شركة مقاولات رئيسية حصلت على إسنادات تنفيذ الأعمال بالإضافة لعدد ضخم من مقاولى الباطن.

ملحق الوزارة

 الترتيب لنقل الوزارات

وجهت الحكومة يقيام كل وزارة  بإجراء زيارة ميدانية لموقع الحى الوزارى بالعاصمة لمتابعة تنفيذ المبانى المخصصة لها وبدء الترتيب والتنسيق لخطة نقل موظفيها ، وتسكين الموظفين بالعاصمة خلال الفترة المقبلة، حيث تتخذ كل وزارة مبانى ضخمة لا تقارن على الاطلاق بمقراتها فى القاهرة حاليا .

 ووفقا لشركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية ، قامت وزارة التخطيط بإنشاء لجنة خاصة للتنسيق لأعمال نقل الحكومة بالعاصمة الإدارية ويشارك فى هذه اللجنة كافة الوزارات المعنية بغرض تحديد حجم الموظفين المقرر نقلهم ، وطبيعة التخصصات، وإخضاع الموظفين لدورات تدريبية للتعرف على مهام إدارة العمل الحكومى إليكترونيا، فضلا عن تحديد الخطط الزمنية لعملية نقل الموظفين وما إذا كان النقل سيتم دفعة واحدة أو خلال فترات زمنية متتابعة، وتحديد أعداد الموظفين المخطط لنقلهم بكل وزارة.

وزارة المالية

 وبحسب اللجنة المشكلة بين وزارة التخطيط وشركة العاصمة وبمشاركة كافة الوزارات الحكومية، فمن المقرر نقل 51 ألف موظف لحى الوزارات بالعاصمة الإدارية فى مطلع يوليو 2020 القادم ، وتتصدر وزارة المالية قائمة الوزارات الأكثر عددا فى نقل موظفيها بإجمالى 5 آلاف موظف فيما تأتى وزارة قطاع الأعمال كأصغر وزارة من حيث عدد الموظفين المقرر نقلهم بإجمالى 250 موظف فقط.

 وطبقا للمخطط الزمنى للحكومة فى نقل الوزارات للعمل من العاصمة الإدارية، فإن عملية النقل ستتم فى توقيت زمنى موحد يراعى عندها تسليم كافة الخدمات للحى الحكومى وإنهاء أعمال اللاند سكيب وتقسيم الموقع وهى المهام التى تختص بها شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية، فيما تقوم كل وزارة بوضع برنامج زمنى لتسكين موظفيها بحسب الأعداد المقرر نقلها.

وزارة التجارة والصناعة

 40 مليار جنيه تكلفة تطوير الحى الحكومى بالعاصمة

 وتستهدف الدولة بالاعتماد على عدد محد من القيادات العاملة فى الحكومة لتغيير المفاهيم الثابتة فى إدارة العمل والاطلاع على إدارة الحواسب الآلية والتعامل مع تطبيقات التكنولوجيا الحديثة.

 وأكد العميد خالد الحسينى، المتحدث الرسمى لشركة العاصمة ، أن دور الشركة يتعلق بالتجهيزات الكاملة لكافة المنشآت الحكومية وإنهاء الخدمات المخصصة لها فى الموعد المحدد لعملية الانتقال ، مضيفا أنه طبقا للتخطيط القائم لحى الوزارات فهناك حد أدنى للمساحة المخصصة لكل موظف لا تقل عن 15 متر مربع ، مضيفا أن شركة العاصمة تتحمل من ميزانيتها الخاصة الانفاق على تطوير الحى الحكومى بالكامل والذى تبلغ تكلفته ما يقرب من 40 مليار جنيه إجمالية.

 وأشار إلى أن الرؤية الحالية لتجهيز نقل موظفى الدولة للعاصمة تشير إلى أن عمليات النقل للموظفين ستتم مرحليا بعد تسليم الحى الحكومى، موضحا أنه بصفة عامة سيتم نقل كافة الوزارات فى توقيت زمنى موحد، وبداخل كل وزارة سيتم نقل موظفيها على دفعات متتالية ويرتبط ذلك بقدراتها على إدارة العمل بداخل المقر الجديد.

ملحق 2 بالوزارة

 31 شركة مقاولات تُشيد وحدات إسكان بدر لموظفى الدولة بتكلفة 4 مليارات جنيه

وبغرض توفير كافة الخدمات لموظفى الحكومة فى إنتقالهم للعمل بالعاصمة الإدارية، سعت الدولة لتجهيز 20 ألف وحدة سكنية بمدينة بدر تُخصص بالكامل لاسكان الموظفين، وذلك بخلاف توجيه عددا من كبار الموظفين بسرعة شراء وحدات سكنية بالحى السكنى الثالث R3داخل العاصمة مع بداية طرح الحجز به – بحسب مصادر مسئولة –  بما يحقق سهولة الانتقال للعاصمة ويضمن تشغيل كافة الخدمات بالمدينة

 ويعتزم جهاز مدينة بدر بدء تسليم الدفعة الأولى من مشروع إسكان موظفى الحكومة ببدر بحلول نهاية مارس 2020 المقبل ، وأكد المهندس عمار مندور، رئيس جهاز مدينة بدر، أن مشروع إسكان موظفى الدولة بمدينة بدر يشهد حاليا معدلات إنجاز مرتفعة على مستوى تنفيذ الإنشاءات الخرسانية للعمارات السكنية بصفة عامة، فضلا عن بدء التشطيبات فى عدد من المبانى، مضيفا أن أعمال التنفيذ تراعى توجيهات الدولة بالاسراع بعمليات نقل موظفى الحكومة لمقر حى الوزارات الجديد بالعاصمة وتذليل كافة العقبات المتعلقة بعمليات التسكين والتنقل لمقر الحكم الجديد.

 أضاف أن أعمال التنفيذ تتوزع على 31 شركة مقاولات متخصصة ويجرى العمل وفقا لبرامج زمنية مضغوطة، مشيرا إلى إستعداد المدينة لبدء تسليم الدفعة الأولى من العمارات السكنية المخصصة لسكن موظفى الحكومة فى نهاية شهر مارس 2020 المقبل، كما لفت إلى أن المشروع يتضمن عدد 376 عمارة سكنية من المقرر أن توفر ما يقرب من 10 آلاف وحدة سكنية فى المرحلة الأولى.

 وأشار إلى أن مساحة الوحدات السكنية بإسكان موظفى الحكومة ببدر تتراوح بين 100 إلى 118 متر مربع للوحدة، كما تصل تكلفة تنفيذ العمارات السكنية لنحو 3 مليارات جنيه بجانب أعمال تمهيد الطرق واللاند سكيب والخدمات التى سيتضمنها الموقع.

 تابع: أن المدينة تعمل على توفير الخدمات المتكاملة بمشروع الاسكان والذى سيضم حضانات للأطفال ومراكز صحية ومخابز بالاضافة إلى مدارس للتعليم الأساسى والثانوى، وكشف عن تكليفات إنشاء عدد 2 مخبز آلى بمنطقة إسكان الموظفين فى مرحلتها الأولى بالإضافة إلى 3 حضانات للأطفال وإنشاء وحدة صحية مجهزة ، إلى جانب رفع كفاءة أعمال الطرق وشبكات المرافق المتكاملة والأعمال الخاصة باللاند سكيب بين العمارات السكنية، متوقعا أن تصل تكلفة المشروع لما يقارب 4 مليارات جنيه إجماليا متضمنا أعمال البنية التحتية.

مسارات التنفيذ بالحى الحكومى فى العاصمة

تعرف مسارات التنفيذ بالحى الحكومى فى العاصمة

مسارات التنفيذ بالحى الحكومى فى العاصمة

تعرف على مسارات التنفيذ بالحى الحكومى فى العاصمة

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>