دراسة : الشيكولاتة الداكنة تقلل من الاكتئاب وتحسن المزاج

كشفت دراسة حديثة أن تناول الشوكولاته الداكنة يؤثر بشكل إيجابي على الحالة المزاجية وتخفف من أعراض الاكتئاب.

وتعد الدراسة التي أجريت في جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس – ونشرت في مجلة “الاكتئاب والقلق”- أول دراسة لفحص الارتباط بالاكتئاب وفقًا لنوع الشوكولاته المتناولة وتم أخذ مجموعة من العوامل الأخرى بما في ذلك الطول والوزن والحالة الزواجية والتعليم ودخل الأسرة والنشاط البدني والتدخين والمشاكل الصحية المزمنة في الاعتبار لضمان أن الدراسة تقيس فقط تأثير الشوكولاته على أعراض الاكتئاب.

وبعد ضبط هذه العوامل ، وجد أن الأفراد الذين أبلغوا عن تناول أية شوكولاتة داكنة في فترتين مدة كل منها 24 ساعة لديهم احتمالات أقل بنسبة 70 % للإبلاغ عن أعراض الاكتئاب ذات الصلة سريريًا من أولئك الذين أبلغوا عن عدم تناول الشوكولاته على الإطلاق.

ولوحظ أن 25 % من مستهلكي الشوكولاته الذين تناولوا معظم أنواع الشوكولاتة ( من أي نوع ، وليس فقط الظلام ) أقل عرضة للإبلاغ عن أعراض الاكتئاب من أولئك الذين لم يتناولوا الشوكولاتة على الإطلاق .. ومع ذلك ، لم يجد الباحثون أية صلة مهمة بين أي استهلاك للشوكولاتة غير المظلمة وأعراض الاكتئاب المرتبطة سريريًا.

وقالت الدكتورة “سارة جاكسون”، أستاذ التعذية فى جامعة “كاليفورنيا”:” ” إن الدراسة توفر بعض الأدلة على أن استهلاك الشوكولاتة ، وخاصة الداكنة ، قد يرتبط بانخفاض احتمالات ظهور أعراض الاكتئاب ذات الصلة سريريًا .

وتشير التقارير الطبية إلى أن الشوكولاتة لها خصائص معززة للمزاج ، وتم اقتراح عدة آليات للعلاقة بين الشوكولاتة والمزاج حيث تحتوى الشيكولاتة بشكل أساسى، على عدد من المكونات ذات التأثير النفساني التي تنتج شعورًا بالنشوة يشبه الموجود في القنب.

كما تشير الدلائل التجريبية إلى أن تحسينات الحالة المزاجية تحدث فقط إذا كانت الشوكولاتة مستساغة وممتعة لتناولها ، مما يشير إلى أن تجربة الاستمتاع بالشوكولاتة هي عامل مهم ، وليس فقط المكونات الموجودة.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>