هشام زعزوع: استراتيجية جديدة لإدارة «مارينا العلمين» …وخطة لترويج المدينة بالمنتديات السياحية العالمية

نخطط لزراعة 300 فدان بالمدينة خلال 3 سنوات…و100 مليون جنيه إيرادات مصروفات الصيانة سنويا للمدينة

ارتفاع قيمة الوحدات بالمدينة الفترة المقبلة مع اكتمال تطوير مدينة العلمين الجديدةكشف هشام زعزوع، رئيس مجلس إدارة شركة التعمير للتنمية والإدارة السياحية، عن استراتيجيته لإدارة مدينة مارينا العلمين خلال الثلاث سنوات المقبلة، والتي تعتمد على عدة محاور تستهدف بالأساس تحول المدينة لمنطقة جاذبة للسائحين المحليين والأجانب، والترويج للمدينة في المحافل السياحية الدولية وذلك بالتزامن مع حل المشكلات التي تواجه عملاء المدينة.

أضاف في حوار خاص، أن خطته لتنمية مارينا على مدى 3 سنوات تتضمن رفع كفاءة الخدمات، والتسويق السياحي للمنتجع بالتعاون مع الطاقة الفندقية الموجودة بالمدينة، وكذلك التسويق لوحدات من يرغبون من الملاك من خلال التعاقد مع الشركات الدولية مثل إير بي أند بي وإكسپيديا وبوكينج ومثيلاتها من الشركات المصرية المتخصصة بما يضع المنتجع في مكانه المستحق على خريطة السياحة العالمية.

أوضح أنه يستهدف أن تصبح “مارينا العلمين” مقصداً سياحياً مصريا لتكون نقطة جاذبة بمنطقة الساحل الشمالي وخاصة عقب تدشين مدينة العلمين الجديدة والتي تجاور مدينة مارينا العلمين وهو ما يدفع للاستفادة من مجاورة مدينة عالمية كالعلمين الجديدة وجذب سائحين للمدينة.

أشار إلى أن الإدارة الجديدة للمدينة تستهدف تنميتها واستثمارها وهو ما يتم بالحفاظ على مستوى المكان وخدماته ومرافقه التي تحتاج للتجديد بعد 30 عام من تدشين المدينة، لافتا إلى أن اهتمام الدولة بمنطقة الساحل الشمالي دفع الشركة لتجديد البنية التحتية من الطرق وشبكات المياه وذلك بالإضافة إلى استثمار عائدات شركة مارينا المباشرة لصالح ملاكها في تطوير الخدمات العامة مثل الشواطئ والأمن والبوابات وغيرها.

أضاف استجابة جهاز تنمية القرى السياحية لطلب الشركة للحصول على حق إدارة شواطئ مارينا العامة مجاناً للملاك بدلاً من تأجيرها للأفراد والشركات وهو ما أدى إلى توفير 11 شاطئاً عاماً مجانياً في مارينا للملاك.

قال أن إجمالي إيرادات مصروفات الصيانة السنوية بمارينا تبلغ 100 مليون جنيه عقب إضافة الزيادات الأخيرة على قيمة مصروفات الصيانة، كما تبلغ نسبة التحصيل لتلك القيمة نحو 75٪ وهي نسبة كبيرة من المتوقع ان ترتفع تزامنا مع الخدمات المقدمة لعملاء المدينة.

أشار إلى أن مارينا تضم 8600 وحدة واكثر من 280 محل تجاري و9 فنادق بإجمالي 400 غرفة فندقية مملوكة لمستثمرين داخل المدينة ومنها 10 ٪ فقط تحت إدارة شركة التعمير للتنمية.

كما تقع مدينة مارينا على طول 14 كيلو على البحر، وتمتلك 34 كيلومتر من البحيرات، كما أن هناك 4 شواطئ خاصة فقط والباقي بالمجان لكافة الزائرين، كما تخطط الشركة لتشغيل المسرح الروماني عبر إقامة فعاليات ثقافية به.

أشار إلى أن هناك جهتان مسئولتان عن إدارة مارينا العلمين وهما جهاز تنمية القرى السياحية وهو المسئول عن كافة الأعمال الإنشائية التي تتم بالمدينة، وشركة مارينا العلمين والتي تتولى صيانة المشروع والتواصل مع ملاك الوحدات ومرتادي المدينة.

قال أنه تم تخصيص نحو 60 مليون جنيه سنويا لتنفيذ أعمال صيانة وتشجير وأمن بمارينا سنويا.

أشار إلى أن الشركة تخطط لزراعة 100 فدان خلال العام الجاري والباقي خلال عامين، حيث تم حفر 375 بئر لزراعة مساحات جديدة بالمدينة.

أكد على التواصل مع الأجهزة الحكومية المعنية لتنظيم انشطة رياضية وترفيهية وثقافية بالمدينة والتعاون مع جهات مثل البنك الاهلي ومصر والتعمير والإسكان لرعاية فعاليات تتم بالمدينة.

قال أن قيمة الوحدات بالمدينة سترتفع خلال الفترة المقبلة مع زيادة معدلات التنمية بمدينة العلمين الجديدة، مؤكدا أن العلمين الجديدة ستكون كنز استراتيجي سياحي لمصر عقب اكتمال تنميتها.

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>