ملتقى القاهرة الدولى للكاريكاتير.. عنوان للبهجة وابتسامة على وجه العالم

 

تحتضن القاهرة الآن مئات الفنانين من عشرات الدول والثقافات ليقدموا للعالم جديد الأفكار والمدهشات فى فن الكاريكاتير، ليحق القول بأن الدورة السادسة “لملتقى القاهرة الدولى للكاريكاتير” عنوان للبهجة الكونية وابتسامة على وجه العالم بقدر ما يعيد هذا الملتقى للأذهان أسماء مصرية خالدة فى عالم الكاريكاتير.

 

وفى وقت يبدى فيه مثقفون حول العالم شعورا واضحا بالقلق حيال تراجع الابتسامة وانحسار الضحك والفكاهة على المستوى الكونى تأتى الإجابة مطمئنة ومبددة لكثير من هذا القلق العالمى مع هذه الدورة لملتقى القاهرة الدولى للكاريكاتير التى اهديت لاسم وروح الفنان الراحل محمد عبد المنعم رخا تستمر حتى الحادى والعشرين من شهر يوليو الجارى بمشاركة 345 فنانا من 71 دولة فيما يصل مجموع الأعمال المعروضة الى 420 عملا.

 

وملتقى القاهرة الدولى للكاريكاتير الذى افتتح مساء الأحد الماضى فى “قصر الأمير طاز” الأثرى بحى القلعة القاهرى يركز فى دورته الحالية على “الثقافة ورموزها” وتحل فيه دولة الكويت الشقيقة ضيفا للشرف فيما تنظمه الجمعية المصرية للكاريكاتير بالتعاون مع قطاع العلاقات الثقافية الخارجية بوزارة الثقافة وصندوق التنمية الثقافية فضلا عن كلية الفنون الجميلة بجامعة المنيا ويتضمن برنامج الملتقى ندوات وورش عمل.

وكان الفنان فوزى مرسى “قوميسيير عام ملتقى القاهرة الدولى للكاريكاتير” قد أوضح أن الدورة الحالية للملتقى تهتم بالثقافة باعتبارها من الركائز الأساسية فى بناء الأمم وتحقيق التقارب بين الشعوب.

 

وتشهد الدورة الحالية لهذا الملتقى الدولى قسما خاصا يحمل اسم الأديب النوبلى الراحل نجيب محفوظ ويعرض فيه 100 “بورتريه” لفنانين فى الكاريكاتير من مصر والكويت ولبنان والصين واليابان واسبانيا والبرتغال وكوبا وبيرو وكوسوفو.

 

وكرم الملتقى فنانين كاللبنانى انس اللقيس والسعودى ايمن الغامدى والاماراتية آمنة الحمادى والكويتية سارة النومس ومواطنها الفنان احمد القحطانى الذى قدم مجموعة بورتريهات للفنانين الراحلين إسماعيل ياسين وعبد الحليم حافظ وفريد الأطرش كما جرى تكريم اليابانى تومو تاباتا وتسلم جمال رخا درع التكريم لوالده الفنان الكبير محمد عبد المنعم رخا.

 

والفنان المصرى الراحل محمد عبد المنعم رخا الذى ولد عام 1910 وقضى فى عام 1989 هو رائد لفن الكاريكاتير فى الصحافة المصرية ومؤسس الجمعية المصرية لرسامى الكاريكاتير فى عام 1984 وقد وصفه فنان كبير هو فنان الكاريكاتير الراحل احمد طوغان بأنه “أستاذه الذى أثر فيه فنيا وإنسانيا” لافتا إلى أنه “فتح ابواب الكاريكاتير أمام المصريين”.

 

وبعد فنان الكاريكاتير المصرى عبد المنعم رخا توالت أجيال من فنانى الكاريكاتير العظام فى مصر لتتوهج أسماء اعلام فى هذا الفن الانسانى الساخر مثل ” طوغان وزهدى وعبد السميع وصلاح جاهين وحجازى والليثى وجورج البهجورى واللباد ناهيك عن مصطفى حسين ورجائى وايهاب وناجى شاكر ورمسيس وجمعة فرحات وهو الرئيس الحالى للجمعية المصرية لرسامى الكاريكاتير”.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>