سوق ومركز دبى المالى يطلقان “مجموعة عمل التمويل المستدام فى دبى”

أطلق كل من سوق دبى المالى ومركز دبى المالى العالمى، اليوم الأربعاء، “مجموعة عمل التمويل المستدام فى دبي”، وذلك فى إطار الجهود الحثيثة الداعمة لأهداف التنمية المستدامة فى دولة الإمارات العربية المتحدة 2030 وخطة دبى الاستراتيجية 2021.

وشهد عيسى كاظم، محافظ مركز دبى المالى العالمى ورئيس مجلس إدارة سوق دبى المالي، إطلاق المجموعة بحضور عدد من كبار المسئولين وفى مقدمتهم سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب والرئيس التنفيذى لهيئة كهرباء ومياه دبى (ديوا)، وعبد الفتاح شرف، الرئيس التنفيذى لبنك اتش اس بى سى فى الإمارات، ومحمد المعلم، المدير التنفيذى ومدير عام موانئ دبى العالمية، وعدد آخر من كبار المسؤولين فى المؤسسات الأعضاء فى المجموعة.

وبالإضافة إلى سوق دبى المالى ومركز دبى المالى العالمي، تضم المجموعة 10 أعضاء مؤسسين وهم: ناسداك دبي، معهد حوكمة الشركات “حوكمة”، ديوا، مركز دبى لتطوير الاقتصاد الإسلامي، أرامكس، موانئ دبى العالمية، اتش اس بى سي، الإمارات دبى الوطني، دبى الإسلامي، وسوسيتيه جينرال.

وعقدت المجموعة أول اجتماعاتها فى مقر سوق دبى المالى حيث جرى بحث خطة عملها وسبل توحيد طاقات الأعضاء لإطلاق المبادرات الداعمة لنمو واستدامة قطاع التمويل فى دبى باعتبارها المركز المالى الرائد فى المنطقة.

وستركز المجموعة، بوجه خاص، على مبادرات لتكريس الالتزام بقواعد الحوكمة والمسؤولية الاجتماعية والبيئية، وتهيئة المناخ لنمو واستدامة الشركات، وتعزيز حضور الأدوات المالية الخضراء، وتشجيع الاستثمار المسئول.

وتعليقاً على إطلاق المبادرة قال عيسى كاظم، محافظ مركز دبى المالى العالمى ورئيس مجلس إدارة سوق دبى المالي:” تعكس هذه المبادرة المهمة تضافر جهود كافة المشاركين من أجل تحقيق الهدف المشترك والمتمثل فى بناء قطاع خدمات مالية قوى ومستدام فى دبي، ولهذا الغرض حشدت مجموعة عمل التمويل المستدام فى دبى عدداً من المؤسسات المالية والمصرفية والشركات العامة والخاصة الرائدة لتنسيق جهود كافة الاطراف والعمل معاً لغرس مباديء وأفضل ممارسات الحوكمة والمسؤولية الاجتماعية والبيئية فى كافة أوجه العمل بقطاع الخدمات المالية وجعل دبى المركز المالى الأكثر استدامة فى المنطقة.”

وأضاف عيسى كاظم، فى بيان صحفى، اليوم الأربعاء: “إننا فخورون بإطلاق هذه المبادرة التى تنبع أيضاً من التزام سوق دبى المالى ومركز دبى المالى العالمى بالتعاون مع كافة الأطراف المعنية لجذب المزيد من الاستثمارات إلى دبى وتوطيد مكانتها باعتبارها المركز المالى الرائد وعاصمة الاقتصاد الإسلامى عالمياً، لا سيما وأن الاستدامة، باختلاف تطبيقاتها، تعتبر من بين المقاصد الرئيسية للشريعة الإسلامية، ومن ثم فكلاهما يوفر الأرضية المواتية لاقتصاد عالمى مستدام.”

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>