نجم: عرض قانون الجمارك الجديد على مجلس النواب .. ومكافحة التهريب على رأس أولويات المصلحة

السيد كمال نجم رئيس مصلحة الجمارك

 

كشف السيد كمال نجم رئيس مصلحة الجمارك أن المصلحة انتهت من مشروع قانون الجمارك الجديد ورفعته لمجلس الوزراء في 19 يونيو الماضي، مشيرا إلى أنه تم تحويل المشروع لمجلس النواب أمس الأربعاء.

جاء ذلك خلال الاجتماع الموسع الذي عقدته غرفة الصناعات النسيجية باتحاد الصناعات بحضور المهندس مجدي غازي رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية، وممثلين عن جمعيات وروابط منتجي الغزل والنسيج والملابس في مختلف التجمعات الصناعية العاملة بالقطاع.
وأوضح أن القانون الجديد يستهدف احكام الرقابة وردع التهريب حيث يتم توجيه تهمه إخلال الشرف على المهرب كما أن غرامة التهريب المثلين فضلا عن عقوبات تصل إلى السجن.
وأكد نجم أن مكافحة التهريب تعد على رأس أولويات المصلحة خلال الفترة الحالية حيث تم اصدار 8 قرارات بتغيير قيادات في مواقع مختلفة واحلال عناصر الشباب بما احدث نشاط في المصلحة وكذلك زيادة عناصر الانضباط والرقابة، الأمر الذي نتج عنه مؤخرا ضبط 2 كونتينر في ميناء دمياط به نحو 20 مليون قرص كيباتجون مهربة داخل خيوط الغزل قادمة من سوريا، فضلا عن 2 كونتينر تفاح مهرب بها 1800 كيلو مخدرات و 5 ملايين قرص كيباتجون.
وذكر أن المصلحة لن تتوانى ضد التهريب وسوف تقدم لي موظف فاسد الى النيابة، خاصة وأن التهريب يضر بالصناعة المصرية وصحة المواطنين، في حين أن القيادة السياسية تعطي أهمية كبيرة بتنمية الصناعة والتصدير وتخفيف الضغط على الاحتياطي النقدي، منوها بأنه عند وضع التعريفة الجمركية الصادرة في سبتمبر الماضي لم يتم النظر لحجم الحصيلة وذلك لأول مره بل تم إعطاء الأولوية لتسهيل الأوضاع وخفضها على مستلزمات الإنتاج خدمة للصناعة بما تسبب في خسائر بالملايين من الحصيلة.
وأشار نجم إلى أن العمل على تهيئة واحكام الرقابة في ميناء بورسعيد ساهمت في رفع الإيرادات من 200 إلى 500 مليون جنيه شهريا، لافتا إلى أنه تم العمل على أحكام الرقابة بشأن نظام العيارات حيث كان يتم حساب 85% من بضائع بوزن 10 طن باعتبارها عيارات وهو ما يعد تلاعب حيث تم إلزام موظف الجمارك بأن ما يزيد عن 20% عيارات يتم إعادة وزنه وتقييمه من خلال اللجنة المشكلة .
وأكد أن نتيجة جهود المصلحة في مكافحة التهريب أصبحت تؤتي ثمارها حيث تم الحد من ظواهر الألعاب النارية والشماريخ التي كانت مغرقة بعض الأسواق مثل الموسكي والعتبة، كما ارتفع سعر شريط الترامادول لنحو 500 جنيه نتيجة انخفاض المعروض الذي يأتي نتيجة لأحكام الرقابة على المنافذ الجمركية.
وكشف رئيس مصلحة الجمارك، أن المصلحة تتوسع في إمداد المنافذ الجمركية والموانئ بأجهزة X-RAYS، حيث يوجد حاليا نحو 87 جهاز يعطوا 42% من عدد الموانئ المصرية، وتم التعاقد على استيراد 100 جهاز آخر حيث تم توريد 28 جهاز مؤخرا يتم العمل على توزيعهم على الموانئ لتصل نسبة التغطية بنحو 85%، بالإضافة إلى 47 جهازا في المرحلة اللاحقة لتغطية 100% من الموانئ.
وأشار إلى أنه لأحكام الرقابة في ميناء بورسعيد اصبح بعض المستوردين غير الملتزمين في الاتجاه لميناء الإسكندرية بما تعمل المصلحة على تداركه حيث لا يمكن خروج أي شهادة افراح الا بعض اطلاع 3 جهات رقابية عليها، لافتا إلى أنه سيتم تخصيص إدارة مركزية للإشراف على أجهزة X-RAYS ، بحيث يتم مراقبتها على مدار الساعة منها لتعطها سواء بشكل متعمد ام لا
ولفت نجم إلى أنه تم خلال الفترة الماضية في إطار مكافحة التهريب واحكام الرقابة ومعاقبة المخالفين تم انهاء تراخيص 80 مستخلص جمركي والاسبوع الماضي انهاء ترخيص 26 مستخلص اخر ، واذا تكررت الأخطار سيتم مخاطبة وزارة التجارة والصناعة لإلغاء اذن الاستيراد حيث سيكون هناك عقوبات صارمة على الموظف والمستخلص وصاحب الشأن في حالة المخالفة.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>