مصر تحصل على عضوية لجنة الإستدامة بالأمم المتحدة لانشاء أكبر مدينة مستدامة بالساحل الشمالى

تسلمت مصر عضوية لجنة الإستدامة الأمم المتحدة، كأول دولة عربية وإفريقية تحصد تلك العضوية من خلال شركاء النجاح بالقطاع الخاص المصرى متمثل فى مجموعة شركات “ماريوت هيلز” المتخصصة فى إنشاء المدن المستدامة حول العالم، كأول شركة قطاع خاص تتسلم تلك العضوية.

قال الدكتور أحمد حسن، رئيس مجلس إدارة مجموعة “ماريوت هليز”، بأن شركته حصلت على عضوية لجنة الإستدامة للشراكة بين القطاع الخاص والحكومى فى الأمم المتحدة علاوة على اعتماد المنظمات الدولية لمشروعها فى الساحل الشمالى كأول مشروع عمرانى مستدام فى تاريخ مصر كالمعهد العالى للطاقة والمياة والبيئة “جيوا” ومقره فى جينيف، ومؤسسة بناء المصرية الألمانية.

وتخطط “ماريوت هيلز” لتحويل بوصلة البناء والتعمير فى العالم العربى وإفريقيا إلى الإستدامة، مشيرا بأن لجنة الإستدامة بالأمم المتحدة تخطط من خلال “ماريوت هيلز” إلى تحويل منطقة  الساحل الشمالى إلى أول أقليم مستدام فى الشرق الأوسط وحوض البحر الأبيض المتوسط ، مما سيكون له تأثير إيجابى مباشر على الإستثمار فى تلك المنطقة.

كما تخطط “ماريوت هليز” أيضا بالتعاون مع لجنة الإستدامة بالأمم المتحدة  لتوجيه  استثمارات الشمال الغربى لأوربا من دول النرويج والسويد وسويسرا واسكوتلاندا وايرلاندا، وألمانيا وإيطاليا إلى الإستثمار فى مصر فى تلك المنطقة فى قطاعى الطاقة المتجددة، والعقارات الحديثة والتى تحتوى على منازل منفصلة عن البنية التحتية الحكومية،  علاوة على اعتماد حلول عملية تم تطبيقها على أرض الواقع وتملك الشركة استدامتها.

من ناحية أخرى، قال رئيس مجموعة “ماريوت هيلز” بأن الأمم المتحدة وافقت على دعم المشروع بالكامل فى مصر لتكون أول مدينة مستدامة متكاملة على الإطلاق فى تاريخ الشرق الأوسط ومرشحة للفور بجائزة اول مدينة مستدامة فى العالم مع نهاية 2023.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>