نيويورك تايمز: موظفو “دويتشه بنك” أبلغوا عن معاملات مشبوهة تخص ترامب وكوشنر

الرئيس ترامب

قالت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية  اليوم، إن مختصي مكافحة غسل الأموال لدى “دويتشه بنك”، أوصوا في تقرير لهم بتقديم معاملات تتعلق بكيانات مملوكة للرئيس الأمريكى دونالد ترامب وصهره جاريد كوشنر، إلى وكالة أمريكية متخصصة في التحقيق بالجرائم المالية.

وأشارت الصحيفة، فى تقرير لها ، الى أن موظفى “دويتشه بنك” أبلغوا عن معاملات جرت بين عامى 2016 و2017، وأن أحد التقارير كان يتعلق بمؤسسة دونالد ترامب، التى أُغلقت حاليا.

وقالت إن المسؤولين التنفيذين فى البنك رفضوا مشورة أخصّائييهم، ومن ثمّ لم تُقدّم البلاغات مطلقًا إلى شبكة مكافحة الجرائم المالية التابعة لوزارة الخزانة الأمريكية.

وأشارت نيويورك تايمز، التى تحدثت مع خمسة من موظفى “دويتشه بنك” الحاليين والسابقين، إلى أن طبيعة المعاملات “لم تكن واضحة”، رغم أن الصحيفة أضافت أن بعضها على الأقل ينطوى على “تدفقات مالية ذهابا وإيابا مع كيانات أو أفراد فى الخارج” اعتبرها موظفو البنك “مشبوهة“.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>