البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير يتوقع نمو الاقتصاد المصري بنسبة 5.9% في 19/2020

البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير

البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية

توقع البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير أن يحقق الاقتصاد المصري نمواً بنسبة 5.5% خلال العام المالي 18/2019، على أن يرتفع إلى 5.9% في 19/2020، مقارنة بنحو 5.3% مؤخراً.

وأوضح التقرير الصادر عن البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير أن التنفيذ السليم للإصلاحات في مصر دفع النمو الاقتصادي إلى أعلى معدل له منذ عقد، حيث أدت إيرادات السياحة وإنتاج الغاز الطبيعي والاتصالات والبناء وقناة السويس إلى نمو قوي.

وأشار إلى أن المخاطر الرئيسية للتوقعات تنبع من اتباع نهج الانتظار والترقب الثابت الذي اتبعه المستثمرون الأجانب، وتآكل القدرة التنافسية بسبب الارتفاع الأخير في قيمة الجنيه، وارتفاع التضخم العنيد، حيث يتم تخفيف المخاطر جزئياً من خلال التزام السلطات القوي بتنفيذ الإصلاحات الهيكلية.

وتوقع التقرير الصادر عن دول شرق وجنوب البحر المتوسط الخمسة وهي: (مصر والأردن ولبنان والمغرب وتونس) ارتفاع النمو الاقتصادي لها مجتمعة إلى 4.6% خلال العام الجاري، مقابل 4.4% في عام 2018، وأن يرتفع إلى 5.1% في عام 2020.

وأكد أنه من المتوقع أن يستفيد النشاط الاقتصادي في هذه الدول من تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية وتحسين بيئة الأعمال لتشجيع الاستثمار المحلي والأجنبي، إلا أن النمو سيظل أقل من مستويات ما قبل 2