تلفزيونات سامسونج الجديدة QLED 8K وQLED 4Kتتوفران في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا اعتباراً من أبريل 2019

أعلنت شركة سامسونج للإلكترونيات، اليوم، أن تشكيلة تلفزيونQLED  للعام2019 ستتوفر لدى متاجر في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ابتداءً من 17 أبريل الجاري. وتأتي أجهزة تلفزيون 2019 QLED 8K، التي حازت على جائزة الابتكار المرموقة في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2019، مزودة بمعالج العرض النقطي Quantum Processorالذي طورته  شركة سامسونج، وهو تقنية أشباه موصلات معززة بالذكاء الاصطناعي لمعالجة الصور. ويعمل معالج العرض النقطي على ترقية المحتوى ذي الدقة المنخفضة تلقائياً من أي مصدر إلى دقة 8K، بحيث يمكن للمستخدمين الاستمتاع بصور عالية الجودة، بغض النظر عن جودة صورة المصدر الأصلي. وسيكون المعالج متاحاً أيضاً على طرزQLED 4K من سامسونج، مما يعزز قدرة تشكيلة التلفزيونات الجديدة على تزويد المستلكين بتجربة مشاهدة فريدة من نوعها مع جودة صورة وصوت محسّنة ومدعومة بالذكاء الاصطناعي.

ويوظف معالج العرض النقطي المدعوم بتقنية التعلم الآلي، والذي طرحته سامسونج للمرة الأولى على مستوى القطاع قدرات الذكاء الاصطناعي لتعلم ومقارنة ملايين الصور التي تساعدها على معايرة مصادر المحتوى منخفض الدقة وتحسينها إلى محتوى ذي جودة عالية بدقة 8K بغض النظر عن جودة المحتوى في المصدر الأصلي. كانت تقنية الارتقاء بجودة الصورة التقليدية تستخدم قدرات تحسين محدودة، حيث يتم إملاء العمليات بواسطة أوامر المستخدم. بينما توفر تقنية الارتقاء بجودة الصورة المدعومة بالذكاء الاصطناعي دقة  8K مستويات عالية من الدقة والكفاءة، وذلك لأن معالج العرض النقطي يستخدم تقنية التماثل ويعمل على ترقية المحتوى من تلقاء نفسه. وتبدو هذه الابتكارات في جودة الصورة أكثر وضوحاً على أجهزة التلفزيون ذات الحجم الكبير، حيث يمكن عرض دقة وحدّة الألوان بشكل أوضح وأكثر عمقاً.

قال سونج وان ميونج، ، رئيس المكتب الإقليمي في شركة سامسونج للإلكترونيات أنها تعلن  عن توفير الجيل التالي من أحدث ابتكارات تقنيات العرض في تلفزيونات سامسونج إلى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا،
وإلى جانب معالج العرض النقطي، يوفر تلفزيون QLEDالعديد من الميزات الأخرى مثل المساعد الرقمي الجديد “بيكسبي” الذي يعمل على تزويد المستهلكين بمزيد من التجارب التفاعلية مع تلفزيونهم. يمكن لأجهزة تلفزيونQLED من سامسونج أيضًا توفير معلومات يومية مفيدة مثل الوقت والطقس وعناوين الأخبار أو محتوى العرض بما في ذلك الصور واللوحات الفنية من خلال الوضع المحيطي، والذي يتيح للمستخدمين تزيين بيئاتهم الداخلية ومحيطهم وفقاً لتفضيلاتهم الخاصة.     

تعمل تلفزيونات QLED الجديدة المزودة بتقنية زاوية الشماهدة الفائقة Ultra View Angle على تمرير الإضاءة الخلفية عبر لوحات التلفزيون بشكل متساوٍ إلى الشاشة بفضل بنية اللوحة المحسنة وخوارزميات معايرة الشاشة الجديدة لتعزيز زوايا مشاهدة التلفزيون، مما يوفر جودة مذهلة للصور من جميع زوايا المشاهدة دون ظهور علامات للوهج أو انعكاسات الضوء في النهار وفي البيئات المضاءة بشكل مكثف.

 وإلى جانب العديد من المزايا الخاصة بنرقية جودة الصورة في تلفزيونات عام 2019، فقد تضاعف معد اعتماد الطرازات المعززة بتقنية تقنية التباين الكامل والمباشر Direct Full Array مقارنة بالعام الماضي، حيث تعمل هذه التقنية على وضع أضواء LED ذات إضاءة خلفية وراء لوحة التحكم للتحكم الدقيق في مستوى السطوع، مما يسمح بضبط الضوء بشكل فردي لإنشاء ألوان سوداء أكثر عمقًا. وتعمل الخوارزميات التي تتعرف على الألوان السوداء وتعديلها على نحو أكثر دقة على تحليل خصائص كل مشهد في الوقت الفعلي لتوزيع السطوع والنسب السوداء للتحكم في الإضاءة الخلفية مما يتيح لأجهزة تلفزيون  QLED2019 توفير محتوى رائع وأكثر عمقاً للون الأسود.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>