مجموعة البنك الدولي وألمانيا تعلنان تعزيز التعاون في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

البنك الدولي

البنك الدولي

وقَّعت مجموعة البنك الدولي ووزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الاتحادية الألمانية اليوم إعلان نوايا لتعزيز التعاون بشأن التنمية المستدامة الشاملة للجميع في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

تعكس هذه المبادرة التي تم التوقيع عليها في اجتماعات الربيع للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي عن فهم مشترك للتحديات والفرص المهمة التي تزخر بها منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والاعتقاد الراسخ بأن مجموعة البنك الدولي ووزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الاتحادية الألمانية يجب أن تتجاوزا النهج قصير الأمد للتصدي للأزمات إلى دراسة آفاق التنمية في الأمدين المتوسط والطويل.

وتضمَّنت الشراكة ستة بلدان ذات أولوية، وهي مصر والعراق والأردن ولبنان وليبيا واليمن، مع احتمال أن يمتد التعاون إلى بلدان أخرى بعد إجراء تقييم مشترك.

ويتمحور إطار الشراكة حول ثلاث ركائز: تبادل المعلومات والتعاون الإستراتيجي، والعمل التحليلي المشترك والتعاون المالي، وتعظيم تمويل التنمية.

واكدت كريستالينا جورجيفا المديرة الإدارية العامة للبنك الدولي أن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تواجه تحديات تسريع وتيرة النمو وخلق الوظائف، لاسيما من أجل الشباب.

وفي إطار هذه الشراكة الإستراتيجية، ستسهم وزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الاتحادية بما يصل إلى 25 مليون يورو في صندوق إصلاح وإعادة إعمار العراق التابع للبنك الدولي لمساندة العراق في جهوده من أجل تحقيق الإعمار المستدام والشامل للجميع والتنمية على الأمد الأطول.

وقال جيرد مولر وزير التعاون الاقتصادي والتنمية الاتحادية: “تريد ألمانيا بوصفها إحدى أقوى الجهات الثنائية المانحة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مساندة التنمية الشاملة للجميع والإصلاحات بما يتجاوز إسهامنا في التصدي للأزمات وإعادة الإعمار.

اضاف أنه في سبيل تحقيق ذلك نستهدف بناء مزيد من التحالفات الإستراتيجية التي تدعم الشباب والنساء في المنطقة.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>