<

خبراء الأمن الإلكتروني يحذرون من تعطل أجهزة الـ GPS في 6 أبريل المقبل

صورة تعبيرية

حذر خبراء الأمن الإلكترونى من إمكانية تعطل الملايين من أجهزة GPS حول العالم فى 6 إبريل بسبب خطأ حاسوبى خطير، والذى قد يؤثر على الأسواق المالية وشركات توليد الطاقة وخدمات الطوارئ وأنظمة التحكم الصناعية.

ووفقا لموقع “ميرور” البريطانى، يمكن أن يؤثر هذا الخطأ أيضا على أنظمة الملاحة على متن السفن والطائرات، مما قد يؤدى إلى فوضى بالسفر واسعة الانتشار.

وتكمن المشكلة فى حقيقة أن أنظمة الكمبيوتر على الأقمار الصناعية لنظام تحديد المواقع العالمى (GPS) لها حد أقصى يبلغ 1024 أسبوعا، وبعد مرور تلك الفترة التى تعادل ( 19 عامًا، و 7 أشهر ، وفترة أسبوعين)، يعود الرقم إلى الصفر، مما يتسبب في تلف الأجهزة القديمة.

وقد حدث هذا العطل بأجهزة GPS حول العالم مرة واحدة فى 21 أغسطس 1999، ولم تحدث أى من السيناريوهات السيئة التى توقعها الخبراء، لكن يحذر “بيل مالك، نائب رئيس شركة تريند مايكرو الأمنية للأمن الإلكتروني، من أن هذه الآثار من المرجح أن تكون أكثر انتشارًا اليوم، لأن الكثير من الأنظمة الأخرى دمجت نظام تحديد المواقع العالمى فى عملياتها.

وقال مالك لموقع Tom’s Guide: “تقوم الموانئ بتحميل وتفريغ الحاويات أوتوماتيكياً، باستخدام نظام تحديد المواقع لتوجيه الرافعات، فأنظمة السلامة العامة تدمج أنظمة GPS، كما تفعل أنظمة مراقبة حركة المرور للجسور، وقبل عشرين عاما كانت هذه الروابط بدائية، والآن أصبحت جزءا لا يتجزأ منها، لذلك فإن أى تأثير الآن سيكون أكبر بكثير.”

ونشرت الحكومة الأمريكية مذكرة فى أبريل الماضى، تحذر الشركات من مخاطر استخدام أنظمة بدائية وتحثها على تحديث تكنولوجياتها، ولكن يعتقد أنه تم تنفيذ جزء منها فقط.

وقال فيل ويتنج، مالك شركة “فالتك” لنظام تحديد المواقع العالمى (GPS)، إن بعض أجهزة استقبال نظام تحديد المواقع العالمى (GPS) لن تكون قادرة على التعامل مع الخطأ، وقد تبدأ فى التصرف بغرابة فى 6 أبريل.

وقال فى منشور: “أجهزة تتبع نظام تحديد المواقع المثبتة فى نظام إدارة الأسطول لجدولة ومراقبة عمليات التسليم يمكن أن تتسبب فى حدوث أخطاء بالنظام، إذا بدأت فى تقديم بيانات الموقع يرجع  تاريخها إلى 20 عامًا”.

ومع ذلك، أكد أنه يوجد برنامج تحديث مستمر بمليارات الدولارات لتحسين الأداء العام لنظام تحديد المواقع، وسيتم إعداد معظم الشركات لهذه المشكلة.

وأضاف ويتينج:”بما أن هذه هى المرة الثانية التى يحدث فيها تغيير فى نظام تحديد المواقع العالمى، فإن العديد من المصنعين سيكونون على دراية به مقدمًا وستستمر المستقبِلات الأحدث خلال وبعد انتهاء الموعد دون أى مشكلة”.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>