البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير يطلق برنامجاً لدعم المرأة بمجال الطاقة الخضراء في مصر

البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير - الأوروبي لإعادة الإعمار

البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية

البرنامج يهدف إلى التغلب على العوائق أمام الإدماج الاقتصادي للمرأة في قطاع الطاقة المتجددة.. ويخلق فرص عمل للنساء

المبادرة تعزز أهداف الدولة المتمثلة في توليد الطاقة المتجددة بنسبة 20% بحلول عام 2022 و42% بحلول 2035

أطلق البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير اليوم الاثنين برنامجاً لتعزيز فرص التوظيف وريادة الأعمال للنساء في مجال الطاقة الخضراء في مصر، حيث يهدف البرنامج إلى تحديد ومعالجة الحواجز الرئيسية التي تعرقل تنمية اقتصاد الطاقة المتجددة في المنطقة.
ويهتم البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير بتحول مصر إلى اقتصاد أخضر عبر المبادرة الجديدة التي تدعم إمكانات البلاد الهائلة في مجال الطاقة المتجددة.

ويعد برنامج دعم الطاقة المتجددة وتعزيز المساواة بين الجنسين في مصر أحد جوانب مبادرة التعاون التقني المشتركة التي تبلغ تكلفتها 7 ملايين دولار والتي يشارك في تمويلها البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير وصندوق المناخ الأخضر (GCF).

وتهدف المبادرة إلى تعزيز تكامل وسياسات وتخطيط الطاقة المتجددة لدعم البلاد في تحقيق هدفها المتمثل في توليد الطاقة المتجددة بنسبة 20% بحلول عام 2022 و 42% بحلول عام 2035.

وأوضح البنك أن مصر شهدت زيادة سريعة في الطلب على الطاقة في السنوات الأخيرة، ولتلبية هذه الحاجة ، حددت مصر والبنك الأوروبي للإنشاء والتعمير زيادة قدرة البلد على الطاقة المتجددة كأولوية استراتيجية، ومن المتوقع أن يخلق قطاع الطاقة المتجددة المصري فرص عمل جديدة، مما يمثل فرصة كبيرة للنساء في مصر لتوسيع مهاراتهن والمشاركة في قطاع عالي القيمة وعالي النمو.

ويسعى البرنامج إلى رصد التحديات التي تحول دون مشاركة المرأة في القطاع وعدم التوافق المحتمل للمهارات ، وسيعمل مع السلطات المصرية للتغلب على هذه القضايا.

وسيكون للبرنامج تركيز محدد على النظر في تأثير مشاريع الطاقة المتجددة الجديدة على الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تقودها النساء، وسيشمل ذلك توصيات بشأن طرق لتسهيل عدد أكبر من الشركات الصغيرة الناجحة التي تقودها المرأة في هذا القطاع.

ويعد إطار التعاون العالمي أول آلية لتمويل المناخ تتضمن اعتبارات للمساواة بين الجنسين في دورة مشروعاتهم منذ البداية، حيث اعتمد المصرف أول استراتيجية من نوعها على الإطلاق لتعزيز المساواة بين الجنسين في عام 2015 والتي تنص على تعزيز السياسات والممارسات التي تسهم في بناء اقتصادات مستدامة ومنصفة بين الجنسين.

ويعتبر البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير أحد أبرز مزودي تمويل المناخ في مناطقه، حيث استثمر ما يقرب من 30 مليار يورو في مشروعات التحول الاقتصادي الأخضر منذ عام 2006 ، منها 5.2 مليار يورو في الطاقة المتجددة.

ويُذكر أن البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير خصص أكثر من 4.8 مليار يورو لتمويل 91 مشروعًا في مصر، بما في ذلك 16 مشروعًا متجددًا، عبر مجموعة واسعة من القطاعات.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>