بالصور: مصر لتأمينات الحياة ترعي المؤتمر الأقليمى الثاني لتسويق التأمين الأفروأسيوي

أحمد عبدالعزيز، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مصر لتأمينات الحياة

أحمد عبدالعزيز، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مصر لتأمينات الحياة

قامت شركة مصر لتأمينات الحياة برعاية المؤتمر الأقليمى “تسويق التأمين الأفروأسيوي:  استراتيجيات النمو والإبتكار”  والذى ينظمه الإتحاد الأفروأسيوى  للتامين واعادة التامين بالتنسيق مع الهيئة العامة للرقابة المالية وبرعاية معالى وزير قطاع الأعمال العام.

وشارك بالمؤتمر ممثلين عن 140 منظمة وشركة تأمين من أكثر من 20 دولة ،  وبحضور كبار مسئولى الدولة المصرية المعنيين بملف صناعة التأمين فى مصر ، وفى مقدمتهم رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية وقيادات شركات التامين المصرية.

وتأتى أهمية المؤتمر الذي انغقد بالقاهرة خلال الفترة 25-26 فبراير 2019 بإعتباره منصة حوار هامة لآكثر من 8000 وسيط تامين طبيعى، و80 شركة وساطة يعملون فى صناعة التامين المصرية يمثلون حلقة الوصل – التسويقية – بين العميل سواء كان فرداً أو مؤسسة من جهة وشركات التأمين من جهة أخري، يتبادلون فى جلسات المؤتمر خبرات التحول الرقمى فى صناعة التأمين .

وتناولت فعاليات الجلسة الأولى أهمية وجود كيانات تشريعية ورقابية لضمان توفير خدمات التأمين مع الحفاظ على حقوق كل من شركات التأمين وحقوق عملائهم . وتحدث فيها رئيس شركة مصر القابضة للتأمين باسل الحيني، ونائب رئيس هيئة الرقابة المالية ورئيس الاتحاد المصرى للتأمين بأهمية خاصة فى ظل قرب إنتهاء الحوار المجتمعى لمشروع تعديل قانون التأمين الشامل والمنظم لنشاط التأمين فى مصر – بعد أن مرَ عليه ما يقرب من أربعين عاما” – ويأمل الجميع فى أن يضع القانون الجديد صناعة التأمين المصرية فى مصاف افضل اسواق التأمين فى العالم بعد أن وضع إلتزامات متوازنة بين أطراف التأمين سواء الوسيط وشركة التأمين والمستفيد من الخدمة.

وناقشت ثانى جلسات المؤتمر موضوع التسويق الرقمي كأحد أكثر المواضيع نموا” في السنوات الأخيرة ليصبح ركيزة أساسية لجذب العملاء و التفاعل معهم، وبناء علاقة ممتدة معهم لما يميزه من قلة تكاليف وقدرة على قراءة سلوك الجمهورالمستهدف، إضافة إلى قدرة أدوات التسويق الرقمي على توفير احصائيات ومؤشرات تساعد الشركات على  تقسيم السوق والوصول إلى الجمهور المستهدف بتكاليف أقل من التسويق التقليدى.

والجلسة الثالثة من فعاليات المؤتمر أمام أعضاء الإتحاد الأفرواسيوى للتأمين ناقشت الفرص والتحديات للتسويق الرقمى، والتى يمكن إدراكها من معاصرة التحول الرقمي الشامل الحالي في صناعة التأمين من بداية طلب التأمين ومرحلة الإكتتاب والاصدار الالكترونى وعمليات إدارة التعويضات، وما ترتب على هذا التحول من تملك شركات التأمين كم ضخم من المعلومات المتعلقة بإدارة النشاط والتحليلات وتكنولوجيات الهواتف المحمولة وتطبيقات الحاسب الخاصة بنشاط التأمين.

وشهدت فعاليات اليوم الثانى للمؤتمر قيام 15 متحدثا بمشاركة خبراتهم فى الإبتكار والتطوير لمنتجات التأمين مع الحاضرين من ممثلى أسواق أعضاء الاتحاد لتقديم حلول تلبي إحتياجات العملاء، وخبرات التكيف مع العصر الرقمي دائم التطور. فهناك حاجة دائمة ومستمرة لأعضاء الاتحاد فى متابعة الإتجاهات المعاصرة فى مجالات الابتكار والتطور التكنولوجي، والحرص على تبادل نماذج النجاح في تسويق التأمين، ويعتبر اسلوب سرد قصصٍ النجاح لأساليب التسويق يظهر المهنية والقدرة البحثية والإبداع و نقاط القوة في قصة النجاح.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>