“الصناعات الهندسية” ” تطالب ” مصر للألمونيوم” بتوريد منتجاتها للمصانع المحلية بأسعار التصدير

محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية

محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية

وتنظيم زيارة لـ” أسيوط” للتعرف على مشاكل المصانع ..وبحث الخطوات التنفيذية لاقامة معرض دائم برواندا..قريبا

 طالب محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، شركة مصر للالمونيوم بالقيام بتوريد منتجاتها للمصانع المحلية بأسعار التصدير وليس بما يتم طرحه بالسوق حاليا .

وقال في تصريحات خاصة لـ” أموال الغد” على هامش معرض صناع مصر، إن أسعار منتجات الشركة أعلى من أسعار الألمونيوم المستورد بما يتراوح بين 300-500 دولار للطن، بما دفع العديد من الشركات للجوء إلى استيراد الخامات من الخارج.

وأوضح  المهندس أن ارتفاع أسعار خامات مصر للألمونيوم ساهم في زيادة تكلفة الإنتاج بنسبة تتراوح ما بين 5-10% وفقا لطبيعة المنتج وحجم خام الألمونيوم الداخل بها، مشيرا إلى أن ذلك ساعد على صعوبة المنافسة مع المنتجات التركية التي تدخل السوق المصرية باعفاءات جمركية وغير محملة باعباء مثل الصناعة المحلية.

وفيما يتعلق بخطة الغرفة خلال الفترة المقبلة، ذكر أن الغرفة سوف تستكمل اجراء زيارات للمناطق الصناعية التي يتواجد بها مصانع تابعة للقطاع خاصة في صعيد مصر من أجل الاطلاع على المشكلات التي تواجههم على أرض الواقع ، مثلما تم مؤخرا في محافظة سوهاج حيث تم الحصول على وعد من المحافظ بتخصيص قطعة أرض لانشاء فرع للغرفة يتم فيها توفير بعض الخبراء الفنيين والاستشاريين من أجل حل المشكلات التي تواجه مصانع المحافظة أول باول.

وأشار المهندس إلى أنه سيتم خلال الفترة المقبلة الاعداد لزيارة محافظة أسيوط  بمشاركة مكتب الالتزام البيئي، والبنك الأهلي المصري، لحل مشاكل التحديث التكنولوجي أو التعثر المادي.

ونوه بأن القطاع نجح في الوصول إلى نسبة مكون محلي الى 72% خلال العام الماضي  في مقابل 75% مستهدف، مشيرا إلى أن الغرفة تستهدف تحقيق مابين 75 إلى 80% هذا العام، موضحا أن شعبة الأجهزة المنزلية والكهربائية تحتل المركز الأول في تعميق التصنيع المحلي، بينما الشعب التي تعمل في المعدات والتكنولجيا تحتاج إلى جهد أكبر.

وفيما يتعلق بملف المصانع المتعثرة، لفت إلى أن هذا الملف يسير ببطء للغاية في ظل التعقيدات والقوانين التي تحكم القطاع المصرفي في التعامل مع التعثر المالي، بالاضافة إلى أن مشكلة هذا الملف ايضا تعدد أسباب التعثر ما بين مالي وفني وتسويق وفتح اسواق وهو ما تحاول الغرفة العمل عليه من خلال تنظيم المعارض ودعوة المسئولين الافارقة لمحاولة فتح هذا السوق الهام خاصة في ظل رئاسة مصر للاتحاد الافريقي.

وأضاف المهندس أنه خلال الايام المقبلة سيتم عقد لقاء مع سفير رواندا صالح هابيمانا لبحث الخطوات التنفيذية لإقامة المعرض الدائم لمصر في رواندا.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>