وزير بريطانى: الخروج من الاتحاد بدون اتفاق “مرجح” إذا رفض البرلمان خطة ماى

تيريزا ماي، رئيسة وزراء بريطانيا

قال وزير شؤون الانسحاب من الاتحاد الأوروبى ستيفن باركلى اليوم الخميس، إن بريطانيا ستنسحب من الاتحاد الأوروبى فى الأغلب بدون اتفاق إذا رفض البرلمان الاتفاق الذى تفاوضت عليه رئيسة الوزراء تيريزا ماى مع التكتل.

وسيتخذ نواب البرلمان البريطانى قرارا شديد الأهمية فى وقت لاحق من الشهر الجارى يتمثل إما فى الموافقة على خطط ماى لخروج محكوم وعلاقات اقتصادية وثيقة نسبيا، أو رفض الاتفاق وإثارة حالة من عدم التيقن بشأن الخطوات المقبلة لبريطانيا.

وكتب باركلى فى صحيفة (ديلى إكسبرس) “عدم وجود اتفاق سيكون مرجحا بشدة إذا رفض (أعضاء البرلمان) اتفاق الحكومة للخروج فى الشهر الجاري”. دافعا بأن خطة ماى هى “الاتفاق” المتاح الوحيد “القابل للتطبيق”.

وتسعى ماى للحصول على ضمانات إضافية من الاتحاد الأوروبى لمساعدتها فى إقناع أعضاء البرلمان المتشككين داخل حزبها والحزب الصغير فى أيرلندا الشمالية، الذى يعزز حكومة الأقلية التى تقودها، بدعم خطتها. ومن المنتظر أن يصوت البرلمان على الاتفاق فى الأسبوع الذى يبدأ يوم 14 يناير كانون الثاني.

وقال باركلى، الذى تتركز مهمته الأساسية على التأكد من أن بريطانيا مستعدة فى حالة عدم التوصل لاتفاق، أن الحكومة ستكثف فى الأسبوع المقبل حملتها للتأكد من أن المواطنين مستعدون لمثل هذه النتيجة.

وكتب باركلى “سنبدأ يوم الثلاثاء مرحلة جديدة فى حملتنا للمعلومات العامة وسنستخدم الإذاعة ومواقع التواصل الاجتماعى لزيادة الوعى بشأن ضرورة الاستعداد

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>