إنطلاق فعاليات “منتدى إفريقيا 2018” بشرم الشيخ اليوم برعاية الرئيس السيسي

الرئيس عبد الفتاح السيسى

يشهد “منتدى إفريقيا 2018″، والذي ينطلق اليوم السبت، مبادرات تنموية جديدة لتعزيز تنافسية اقتصاد القارة السمراء بمشاركة زعماء القارة وكبار قادة التمويل والاستثمار.

وتنطلق فعاليات منتدى “إفريقيا 2018” اليوم السبت، وعلى مدار يومين في مدينة السلام “شرم الشيخ”، تحت عنوان “القيادة الجريئة والالتزام الجماعي: تعزيز الاستثمارات البينية الإفريقية”، وذلك بمشاركة عددًا من زعماء الدول الإفريقية، وأهم المستثمرين في القارة وعددًا من دوائر المال والأعمال الدوليين.

ويهدف المنتدى، لإجراء حوار إقليمي ودولي حول تحفيز الاستثمار في القطاعات الاستراتيجية بالقارة الإفريقية والبنية الأساسية، ودفع حركة التنمية والتجارة البينية، وتعزيز التكامل الإقليمي وزيادة التعاون بين القطاع الخاص والحكومات الإفريقية، لتأسيس اقتصاد إفريقي حديث قائم على الابتكار.

وتكتسب هذه الدورة أهميتها في ظل التحولات التي يشهدها الاقتصاد العالمي على كافة المستويات، بما يستدعي ضرورة إعادة هيكلة العلاقات البينية بين دول القارة الإفريقية وبناء قاعدة صلبة يضع أسسها سياسات تعتمد على الاستغلال الأمثل لثروات القارة الطبيعية والبشرية تحت مظلة رؤية الاتحاد الإفريقي 2063.

ويناقش المنتدى الذي تنظمه وزارة الاستثمار والتعاون الدولي، ووزارة الخارجية المصرية، والوكالة الإقليمية للاستثمار التابعة لمنظمة الكوميسا عدد من الموضوعات الحيوية، ونقاشات يديرها نخبة مرموقة من الخبراء الإقليمين والدوليين حول أوضاع الاستثمار في القارة السمراء.

وتتضمن تلك الموضوعات، آليات الحصول على منافسة عادلة، وحماية للاستثمارات البينية عَبر الكوميسا، والتوجهات الجديدة للفرص الاقتصادية، والتحول الرقمي، وريادة الأعمال، وفهم آفاق مستقبل تقنية البلوك تشين والتكنولوجيا المالية الحديثة، وأليات المنافسة على الفرص في الثورة الصناعية الرابعة.

كما ستناقش فاعليات المنتدى صناديق الثروة السيادية، وكيفية بناء نماذج جديدة للتنمية المستدامة، وتوفير حلول تمويلية جديدة ومبتكرة؛ ودفع الشراكات بين الحكومة والقطاع الخاص.

ومن المتوقع مشاركة أكثر من3000 مستثمر وزائر من مختلف الأسواق المتقدمة والناشئة، يمثلون نطاقات واسعة في مجال الأعمال والسياسة من كافة أنحاء إفريقيا والعالم.

ويشهد اليوم الأول للمنتدى أيضًا؛ عقد مؤتمر “تمكين المرأة فى إفريقيا”  لبحث سبل مشاركتها في رسم معالم الخطط الاقتصادية والسياسية للقارة وتشكيل مستقبلها ونسب شغلها للمناصب القيادية فى المجالات السياسية والاقتصادية، وتمثيلها فى مجالس إدارات المؤسسات والشركات.

وتتضمن فعاليات اليوم الثاني للمنتدى، انطلاق العديد من المبادرات الاقتصادية المشتركة بين الحكومات الإفريقية والقطاع الخاص، وإقرار محفزات تنموية جديدة تتلائم مع التوجه الاستراتيجي لتعزيز تنافسية الاقتصاد الإفريقي ودعم سياسة التنويع الاقتصادي، وذلك في منصة تفاعليه يجتمع فيها ممثلو الحكومات الإفريقية، وقيادات القطاع الخاص.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>