رئيس مجلس إدارة الشركة : «مرسيليا العقارية» تخطط  لضخ 14 مليار جنيه استثمارات بالسوق العقارية وتحقيق 20 مليار جنيه إيرادات خلال 5 سنوات

شريف حليو، رئيس مجلس إدارة الشركة

 250 ألف م2 إجمالي محفظة أراضي الشركة…وتحقيق مبيعات بقيمة مليار جنيه بنهاية أكتوبر

 نستهدف مبيعات تعاقدية بقيمة 3 مليارات جنيه العام المقبل…وإطلاق مشروع سكني جديد بمدينة نصر خلال 2019

  قال شريف حليو، رئيس مجلس إدارة شركة مرسيليا العقارية، أن شركته تخطط لضخ استثمارات بقيمة 14 مليار جنيه خلال 5 سنوات، كما تستهدف الشركة تحقيق مبيعات تعاقدية بقيمة 20 مليار جنيه خلال نفس الفترة، مشيرًا إلى أن هذه الاستراتيجية تعتمد على عدة محاور.

 أضاف في مقابلة لـ”أموال الغد”، أن شركته تخطط للانتهاء من تنفيذ مشروعاتها الحالية بالإضافة إلى المنافسة على فرص استثمارية جديدة تتركز بالأساس في مناطق العين السخنة والاسكندرية والساحل الشمالي والقاهرة والصعيد، موضحًا أنه تم الاتفاق مع مستثمر إماراتي وبنك محلي لتنفيذ مشروع سكني متكامل يضم أجزاء تجارية وترفيهية وإدارية بنظام الشراكة، بإيرادات مستهدفة 10 مليارات جنيه.

 كما تم بدء إجراء الدراسات السوقية لتنفيذ مشروع استثماري متكامل بمدينة أسيوط الجديدة، وخاصة بعد تشجيع مساعد وزير الإسكان للمشروعات القومية المهندس خالد عباس للمطورين للاستثمار في هذه المدينة وتوفير أراضي بها للمطورين الراغبين في التواجد بها، كما أن هذا يتناسب مع الخطة الاستثمارية والتوسعية لشركته

 أشار إلى أن أبرز المحاور التي لا تزال تواجه المستثمرين في محافظة مرسى مطروح تتضمن 3 محاور أساسية هي؛ تعدد جهات الولاية على نفس الأرض لتتضمن محافظة مرسى مطروح وهيئة التنمية السياحية والقوات المسلحة، وهو ما يتسبب في تشتت المستثمر وتعطيل استثماراته وطول الاجراءات للحصول على الموافقات والتراخيص اللازمة لتنفيذ مشروعه، كما تتضمن تلك التحديات وجود أزمة في التسعير.

 أوضح أن عدم مراعاة حق المستثمر في تحقيق هامش ربح والتركيز على عنصر التنمية كهدف أساسي من الأرض يتسبب في رفع الأسعار التي تباع بها الأراضي وهو ما يعني تنفيذ مشروعات ووحدات سكنية مرتفعة الأسعار وهو ما ينقل السوق لمرحلة جديدة من الأسعار قد تؤدي لتوقف بيع تلك الوحدات، لافتًا إلى وجود أزمة في تخطيط الأراضي بالمحافظة، حيث لا تزال هناك مشكلة حول حدود ملكية الأراضي بين الجهات المتجاورة.

 قال أنه تم تحقيق مبيعات تعاقدية بقيمة مليار جنيه حتى نهاية أكتوبر الماضي، تستهدف الشركة الوصول بها ل1.2 مليار جنيه بنهاية العام، كما تستهدف الشركة الوصول بتلك القيمة لـ3 مليارات جنيه بنهاية العام المقبل، مدفوعة بإطلاق مشروع بمدينة نصر خلال النصف الأول من العام المقبل.

 اكد على قوة السوق العقارية المحلية ونشاط الطلب، حيث رفض احتمالية حدوث فقاعة عقارية أو تباطؤ في مييعات الشركات العقارية خلال الفترة المقبلة، فهي سوق قوية وتعتمد على الطلب الحقيقي، موضحًا أن حجم محفظة اراضي الشركة يبلغ 250 ألف م2 تتواجد بالاسكندرية والساحل الشمالي والعين السخنة.

 قال أن نحو 30٪ من مبيعات شركته تتم بمنكقة الخليج عبر 12 وكيل بتلك الدول، حيث أن تصدير العقار أحد الآليات الداعمة للخطط التسويقية لشركته، لافتا إلى وجود بعض التحديات في هذا الملف أبرزها مشكلة التسجيل وغياب الاعتماد على التمويل العقاري.

أكد على أهمية الشراكة مع الدولة للإسراع بمعدلات التنمية ولكن نصيب الدولة في تلك الشراكة يكون مرتفع للغاية رغم أن المستثمر لديه تحديات لتنفيذ المشروع أبرزها ارتفاع التكلفة وتمويل العميل عبر أنظمة سداد متنوعة، وهي التحديات التي يتحملها المطور.

كشف عن بدء مفاوضات للشراكة مع إحدى شركات قطاع الأعمال لتنفيذ مشروع بنظام الشراكة.

أشار إلى أن العقار يشهد زيادات سنوية تتراوح بين 20 و25٪ سنويا، وهو ما يعكس أهمية هذا القطاع، والذي شهد تغيرات كبيرة خلال الفترة الأخيرة ولكنه تمكن من مواجهتها اعتمادا على المرونة التي تمتع بها المطورين العقاريين وتقليل مساحة الوحدات وتقديم أنظمة سداد ميسرة.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>