تقرير: ثبات سعر الريال العماني خلال العام الماضي مواجهاً لتذبذبات سعر النفط العالمية

نشرت تقارير عالمية تفيد بثبات الريال العماني خلال العام الماضي منذ ديسمبر عام 2017 الي نوفمبر 2018بالرغم من تذبذب أسعار النفط العالمية، حيث حافظ  الريال العُماني على سعره  باستقرار مزدهر خلال  هذا عام 2018 بقيمة 2.60 دولاراً أمريكياً، أزداد من خلالها الريال العماني بنسبة نمو 4.1% بسعر الصرف المحلي، ويرجع ذلك إلى أن البنك المركزي العُماني لديه احتياطات ضخمة من الصرف الأجنبي نتيجة للصادرات النفطية كما أن المغتربين يحفظون أموالهم بالريال العُماني كعملة محلية، ثانياًانفتاح واتجاه الحكومي نحو تنويع مصدر الدخل وجذب الاستثمارات على غرار دولتي الامارات العربية والبحرين.

 

يرجع أسباب استقرار الريال هو أن الاقتصاد العُماني يتجه نحو التنويع في الدخل، حيث تمتلك عُمان لفوائض مالية واحتياطات ضخمة من الأصول الأجنبية وكما أن احتياطي العُماني النفطي لازال بكامل انتاجيته.

بالإضافة إلى بنية عُمان في الاستثمار قوية واسواقها المالية حية، فسوق مسقط للأوراق المالية يتماز بأنواع مختلفة من الأسهم وتداول عقد الفروقات ، مفتوحة عالمياً على كافة الأسهم التي تزيد من إمكانية ربح المتداولين، والعامل الثاني يرجع إلى ارتفاع نسبة المقيمين المغتربين الذين يدخرون أموالهم بالريال العُماني والعملات الأجنبية.

 كما يتخذ المصرف المركزي العُماني سياسة المحافظة على استقرار سعر الصرف فيما يتعلق باستقرار الأسعار، وقد ساهم ذلك في أن يكون الريال عملة مستقرة.

حيث الفائدة الأساسية من الربط هو أن الريال العُماني يستمد قوته من استقرار أكبر عملة احتياطية في العالم وهو الدولار الامريكي. في حين أن التضخم المستورد هو مصدر قلق، فإن قوة الدولار الأمريكي مقابل العملات الرئيسية الأخرى مثل اليورو والين الياباني وعملات الأسواق الناشئة تخفف من هذا الخطر إلى حد كبير.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>