وزير قطاع الأعمال:  القطاع الخاص سيعتمد على الغزول  المصرية خلال عام ونصف 

هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام

هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام

قال هشام توفيق وزير قطاع الأعمال إن الوزارة تعمل حاليا على تنفيذ خطة لإحلال وتجديد وتحديث كامل للشركات التابعة العاملة في قطاع الغزل والنسيج والتجهيز والصباغة ، على أن يتم الانتهاء منها خلال 3 سنوات.

وأوضح خلال المؤتمر الصحفي على هامش افتتاحه معرض   «Destination Africa» اليوم، أن قطاع الأعمال يستحوذ على 65% من حجم نشاط الغزل والنسيج في مصر ، مشيرا إلى أن قطاع الملابس الجاهزة يعد القاطرة التي تدعم قطاع الغزل والنسيج في مصر خاصة في ظل الاهتمام بذلك القطاع من المنتجين وحجم صادراته المرتفع.

وأضاف توفيق أن المشكلة الحالية تتمثل في اعتماد القطاع الخاص في المنتج النهائي سواء مفروشات أو ملابس جاهزة على الغزول المستوردة ، مؤكدا أنه خلال عام ونصف سوف يعود المنتجين إلى الاعتماد على الغزول والمنتجات المحلية .

وأشار إلى أن صناعة الغزول في مصر تعد تصديرية لاعتمادها على القطن طويل التيلة، وتستهدف الوزارة العمل على زيادة القيمة المضافة للقطن المصري من خلال إجراء عمليات تصنيعه عليه خاصة وأنه إذا تم تصدير القطن بعد زيادة قيمته المضافة سوف يعمل على تحقيق صادرات تزيد بنحو 8 أضعاف الحالية، مؤكدا أنه عقب تحسين وتطوير البنية التحتية القطاع سوف تصبح مصر اكثر تنافسية من الآن.

ونوه توفيق أن خطة الوزارة تشمل دمج 23 شركة حاليا في نحو 11 شركة مع تحديث كامل للمراجل والمحالج والانوال والصباغة والتجهيز مع وجود 3-4 مراكز ” المحلة، كفر الدوار، حلوان” تكون شاملة لكافة مراحل الإنتاج من الغزل وحتى الملابس الجاهزة، والباقي يكون متخصص في أحد المراحل الإنتاجية، مشيرا إلى أن هناك دراسة لإقامة مصنع جديد في كفر الدوار الفترة المقبلة.

وذكر أن خطة تطوير المراجل تتمثل ايضا في دمج 25 محلج في 11 محلج وزيادة الطاقة الإنتاجية لضعفين مع إحلال الماكينات المستخدمة والتي تعود إلى 1954 ويتم حاليا تركيب محلج جديد تمهيدا لتشغيله.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>