أحمد صبور : نعتزم ضخ استثمارات بقيمة 3 مليارات جنيه بمشروع ” سيتي أوف أوديسيا” العام المقبل…والتمويل العقاري الحل الوحيد للقضاء على تباطؤ السوق

المهندس أحمد صبور

أحمد صبور، العضو المنتدب لشركة الأهلي للتنمية العقارية

المهندس أحمد صبور: 5 ملايين متر مربع إجمالي محفظة أراضي الشركة…نستهدف الوصول بها لـ6 ملايين منتصف العام المقبل

جار وضع تصميمات مشروع جديد بأكتوبر على مساحة 144 فدان لتنفيذ مشروع سكني متكامل…تحقيق مبيعات تعاقدية بقيمة 5 مليارات جنيه بنهاية أكتوبر 

تعتزم شركة الأهلي للتنمية العقارية ضخ استثمارات بقيمة 3 مليارات جنيه بمشروع “ذا سيتي أوف أوديسيا” خلال العام المقبل، مقارنة بمليار جنيه خلال العام الجاري، حيث تخطط الشركة للإسراع بمعدلات التنفيذ بالمشروع.

قال المهندس أحمد صبور، العضو المنتدب لشركة الأهلي للتنمية العقارية، أن مشروع “سيتي أوف أوديسيا” يقع على مساحة 578 فدان ضمن مشروع “مستقبل سيتى”،بإجمالي استثمارات تبلغ 32 مليارجنيه، ويوفرنحو 15 ألف فرصة عمل، بإيرادات 2.3 مليارجنيه للمرحلة الأولى منه.

أضاف في مقابلة لـ”أموال الغد” أنه أنه جار إعداد التصميمات الخاصة بمشروع الشركة الجديد في مدينة السادس من أكتوبر والواقع على مساحة 144 فدان، حصلت عليها الشركة في أحد طروحات هيئة المجتمعات العمرانية بعد منافسة مع كيانين عقاريين متميزين، على أن يتم تنفيذ مشروع سكني متكامل يضم وحدات فيلات وتاون هاوس وتوين هاوس، من المخطط إطلاقه رسميا العام المقبل، وبدء تنفيذه قبل نهاية 2019، حيث تنتظر الشركة القرار الوزاري.

أكد على النشاط والسرعة الملحوظة لوزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية في منح القرار الوزاري للمشروعات العقارية مقارنة بذي قبل، وهو ما يؤثر إيجابا على حركة الاستثمار وسرعة الإنشاء بالسوق العقارية خلال الفترة المقبلة.

أشار إلى أن السوق بدأت تشهد تباطؤ نسبي خلال الفترة الأخيرة ولكنه مؤقت لحين إعادة ضبط السوق لأوضاعها وإعادة التوزان بين القدرات الشرائية للعملاء المستهدفين وأسعار البيع للعملاء، وهو ما يجعل الانظار تتجه بقوة لملف التمويل العقاري بحيث يتم إعادة النظر في وضعه الحالي وإدخال التعديلات المطلوبة وتفعيل البنود القائمة به لتنشيطه وزيادة حجم استخدامه في السوق العقارية،

أكد أن أبرز التحديات التي تواجه السوق العقارية حاليا هي وجود شركات غير محترفة والتي تشكل عنصر خطورة قوي على السوق العقارية، ، بالإضافة إلى استمرار تعامل الدولة مع الأراضي بمبدأ “المتاجرة” وليس بغرض “التنمية” في المقام الأول، إذ أن الأرض وسيلة للتنمية وليست سلعة المتاجرة بها.

تابع:خطة الدولة لتنفيذ جيل من المدن الجديدة يعني مزيد من الفرص الاستثمارية لكافة المطورين العقاريين الذين طالما طالبوا بمزيد من طرح الأراضي، فكل مدينة جديدة ستخدم المنطقة التي تقع بها وهو ما يعني تنمية شاملة في مختلف أنحاء الجمهورية، وهي تنمية كان يجب البدء بها سابقا لاستيعاب الزيادة السكانية والنمو المتلاحق الذي يجب توفير السكان المناسب له.

كشف المهندس أحمد صبور عن نية شركته للمنافسة على الطرح الاستثماري الأول في مدينتي العلمين والمنصورة الجديدتين بإجمالي 5 قطع أراضي بنشاط عمراني، حيث ستقوم شركته بشراء كراسة الشروط ودراسة بنودها وبيان مدى توافقها مع الخطة الاستثمارية للشركة لتحديد المنافسة على الأراضي المطروحة أو لا، مؤكدا على رغبة الشركة القوية في التواجد بهذه المدن.

أوضح أن خطة الشركة لتنويع محفظتها الاستثمارية بالتواجد في منطقتي الدلتا والصعيد، حيث تتفاوض الشركة حاليا مع محافظة المنيا للحصول على أرض لتنميتها، على أن يتم الافصاح عنها بمجرد الوصول لاتفاق نهائي مع المحافظة، موضحا أن إجمالي حجم المحفظة الحالية 5 ملايين متر مربع تستهدف الشركة الوصول بها لـ6 ملايين منتصف العام المقبل، حيث تستغرق تنمية تلك المحفظة نحو 8 سنوات.

أوضح المهندس أحمد صبور أنه تم تنفيذ نحو 45 % بمشروع “جرين سكوير”بمستقبل سيتى”، تخطط الشركة للوصول بها ل 70% بنهاية العام الجاري، على أن يبدأ التسليم بنهاية 2020، كما تم تسويق 75% من المشروع تستهدف الشركة الوصول بها لـ90 % قبل نهاية العام، ويضم المشروع 1027وحدة بتكفة انشاءات تبلغ نحو مليار جنيه.

كما تم تنفيذ نحو 25 % بمشروع “لافينير””بمستقبل سيتى” تستهدف الشركة الوصول بها لـ50 % بنهاية العام، وتم تسويق نحو 90 % بالمشروع، الذي يبلغ تكلفة انشاءاته نحو 1.8 مليار جنيه.

أكد على أهمية المشاركة في فعاليات معرض سيتي سكيب جلوبال والمقام بإمارة دبي مطلع الشهر الماضي تحت مظلة وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والتي تعد انطلاقة وبداية قوية للتعامل مع ملف تصدير العقار والتوسع فيه خلال المرحلة المقبلة، كما ستتواجد الأهلي للتنمية العقارية في معرض ميبم بفرنسا مارس المقبل ضمن جناح وزارة الإسكان، مؤكدا ضرورة التوسع في تصدير العقار ليشمل العملاء غير المصريين.

أوضح أن شركته مهتمة بالاستثمار في العاصمة الإدارية الجديدة نظرا لأهمية المشروع الاستثمارية والقومية وتميز موقعه وحجم الإقبال المرتفع عليها، على أن يتم تحديد الاستثمار بالمشروع مع وضع الخطة الاستثمارية الجديدة للشركة خلال العام المقبل.

لفت المهندس أحمد صبور إلى أن شركته تحتفل بمرور 60 عام على تدشينها تمكنت خلالها من تطوير 57 مشروعاً عقارياً متنوعاً، في قطاعات المشروعات السكنية والتجزئة العقارية والمساحات المكتبية، والمشروعات السياحية والاجتماعية والأندية الرياضية في عدة مواقع متميزة في مصر،وعلى مساحة اجمالية تصل إلى 12 مليون متر مربع.

كما حققت الشركة مبيعات تعاقدية بقيمة 5 مليارات جنيه بنهاية أكتوبر الماضي، من إجمالي 7.5 مليار جنيه تستهدف الشركة تحقيقها بنهاية العام الجاري، مدفوعة بقوة الطلب في السوق المحلية وإطلاق مشروعات جديدة.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>