جوجل تطلق برنامج “أبطال الإنترنت” لمساعدة الأطفال على استكشاف الإنترنت بأمان وثقة

جوجل

أعلنت شركة Google اليوم عن إطلاق برنامج “أبطال الإنترنت” لتعليم الأطفال أساسيات الاستخدام الآمن للإنترنت باللغة العربية. ويقدم البرنامج مجموعة متنوعة من المراجع والأنشطة عبر الإنترنت لتشجيع الأطفال والمعلمين وأولياء الأمور في اتخاذ قرارات أذكى على الإنترنت.

يتضمّن برنامج “أبطال الإنترنت” لعبة ممتعة ومجانية على الإنترنت بعنوان “عالم الإنترنت”، بالإضافة إلى منهج تعليمي للأطفال حول كيفية استخدام الإنترنت بثقة وأمان.

g.co

— على خمس مبادئ أساسية لمساعدة الأطفال في استكشاف عالم الإنترنت بأمان وثقة، وذلك من خلال تعلمهم كيفية استخدام الإنترنت بذكاء، وحذَر، وثقة، ولطف، وشجاعة.

كما يتضمن البرنامج لعبة “عالم الإنترنت”، وهي لعبة إلكترونية ممتعة تتضمن مغامرات يتمحور كل منها حول السلامة الإلكترونية وتعلًم عمليات الاحتيال والخداع، وتجنب التنمر الإلكتروني، وأساسيات الخصوصية والأمان، والحفاظ على السمعة الرقمية، وأهمية الإبلاغ عن أي محتوى غير لائق على الإنترنت.

وقال طارق عبدالله، الرئيس الإقليمي للتسويق في Google الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “نحن نؤمن بدور التكنولوجيا في إطلاق العنان للإبداع وإتاحة الفرص حتى للأطفال. ولكن في الوقت نفسه، ينبغي أن يكون الأطفال على اطّلاع تام على سبل الاستخدام الآمن للإنترنت ليتمكنوا من الاستمتاع بالفرص التي يتيحها لهم التواصل في العصر الرقمي”.

وأضاف عبدالله: “نريد أن يتمكن جميع الأطفال من حماية معلوماتهم الشخصية على الإنترنت، وتجنب المحتوى غير اللائق، ومحاولات التصيد الاحتيالية، وهم في رحلة استكشاف عالم الإنترنت. سيتيح برنامجنا الجديد تزويد المعلمين وأولياء الأمور بمراجع قابلة للتطبيق لتعليم أساسيات المواطنة الرقمية والاستخدام الآمن للإنترنت في إطار تجربة ممتعة واستثنائية لأطفال العالم العربي”.

تم تطوير برنامج “أبطال الإنترنت” بالتعاون مع مؤسسات مختصة بالأمان الإلكتروني مثل المؤسسة العالمية وغير الربحية Family Online Safety Institute، وجمعيةiKeepSafe، والمنظمة غير الربحية ConnectSafely.

وأشار استبيان أجرته Google مؤخراً مع مجموعة من المعلمين في العالم العربي، تبين فيه أن غالبيتهم مع أهمية بدء تعليم السلامة الإلكترونية للأطفال في المنازل قبل المدارس. وأضاف %98 من المعلمين أن موضوع الأمان الإلكتروني يجب أن يكون جزءاً أساسياً في المنهاج الدراسي. كما أفاد 1 من أصل 3 معلمين على مرورهم على الأقل بحادثة واحدة متعلقة بالأمان الإلكتروني في المدرسة (مثل مشاركة المعلومات الشخصية أو التنمُّر الإلكتروني). وأعرب %84 من المعلمين أنهم لا يمتلكون المراجع اللازمة لتعليم الطلاب أساسيات الأمان الإلكتروني.

 

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>