غرفة صناعة الحبوب: 30% من محصول القمح مخزن بشون ترابية تقلل من جودته

صناعة الحبوب - شراء القمح

صورة ارشيفية

  حذرت شعبة المطاحن 82% ، والتي تتبع غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات، من استمرارعمليات تخزين القمح المحلي في الشون الترابية والتي تتسبب في تقليل جودة الأقماح والدقيق المنتج منها المستخدم في منظومة رغيف الخبز المدعم.

وقال حسين بودي رئيس الشعبة في تصريحات خاصة لـ “أموال الغد”، إن البنك الزراعي المصري يقوم بتخزين 30% من محصول القمح لهذا الموسم بما يعادل نحو 900 ألف طن في تلك الشون ، مشيرا إلى أنها شون لا تصلح لتخزين القمح بها حيث يترك القمح عرضة للعوامل الجوية وكذلك القوارض والحيوانات الضالة.

محصول القمح

وأضاف أن وجود ربع محصول القمح في تلك الشون يتسبب في تراجع جودة الدقيق المنتج منه وعدم القدرة على الوصول للمواصفات المطلوبة للقمح المسلم للمخابز، مشيرا إلى وجود مشكلة أخرى تتمثل في سوء التعامل من امناء الشون مع مندوبي المطاحن عند الشكوى من وجود مشاكل في الأقماح المسلمة .

وأوضح بودي أنه عند تقديم أي شكاوى بخصوص هذا الشأن يتم تعطيل عمليات التحميل وخفض عدد العمالة التي تتعاون مع عربات النقل بما يؤدي إلى رفع تكلفة النقل وتحمل المطاحن لأعباء إضافية.5 مليارات جنيه تكلفة طحن خلال 2018

 وعن تكلفة الطحن عقب الزيادات الأخيرة للطاقة، أكد أن المطاحن تأثرت سلبيا من ارتفاع أسعار الطاقة والوقود خلال الآونة الأخيرة حيث ارتفعت تكلفة الطحن بنسبة تتراوح ما بين 20-25%، لتصبح تكلفة إنتاج رغيف الخبز تصل لنحو 60 قرشا.

 وأشار إلى أن هناك 150 مطحنا يعملون ضمن منظومة رغيف الخبز ، حيث يحصلون على 480 جنيه للطن مقابل طحن واعباء تشغيل ، متوقعا أن تنخفض الكميات التي يتم طحنها هذا العام لنحو 10 ملايين طن لتبلغ تكلفة الطحن لنحو 5 مليارات جنيه.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>