“إنتل” تطرح معالجات جديدة للتصدي للهجمات الإلكترونية خلال 2018

شركة إنتل

أعلن “بريان كرزانايش” الرئيس التنفيذى لشركة “إنتل أنه سيتم إطلاق معالجات هذا العام بميزات مصممة خصيصا لمنع الهجمات التى تستخدم نقاط ضعف “سبكتر” الجديدة، والتى تسمح للهاكرز بالتجسس على المستخدمين وجمع البيانات الحساسة الخاصة بهم، مثل كلمات المرور أو مفاتيح التشفير.

وكانت الشركة تحاول خلال الفترة الأخيرة التصدى لعواقب ثغرات تم اكتشافها فى معالجتها المختلفة، وهذا من خلال إصدار تحديثات لأنظمة التشغيل ومتصفحات الويب، ولكن شركة إنتل لديها الآن خطط مفصلة لتأمين المعالجات من المصدر.

وسيأتى هذا الإصلاح فى وقت لاحق من هذا العام فى أحدث جيل من رقائق Xeon، التى يطلق عليها اسم Cascade Lake والتى تم تصميمها للخوادم التى توجد فى آلاف فى مراكز البيانات التى تديرها شركات مثل Google و Amazon و Microsoft.

وقال “كرزانايش” فى بيان حديث :”أصدرنا الآن تحديثا لـ 100 فى المئة من منتجات إنتل التى تم إطلاقها فى السنوات الخمس الماضية والتى تتطلب الحماية من الثغرات التى اكتشفتها جوجل.”

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>