طارق عامر: مؤتمر “سيملس” سينعكس بالإيجاب على الخدمات المالية التكنولوجية في مصر

طارق عامر محافظ البنك المركزي

طارق عامر - محافظ البنك المركزي

قال طارق عامر محافظ البنك المركزي إن مؤتمر سيملس شمال أفريقيا يعد خطوة هامة للتوعية بدورالتكنولوجيا في تدعيم الشمول المالي وإحداث أثر ملموس على الفئات المحرومة من الخدمات المالية، كما يخلق المؤتمر مناخ تنافسي بين شركات التكنولوجيا المالية التي تطمح للاستفادة من الفرص الواعدة بالسوق المصري، بما ينعكس بالإيجاب على مستوى الخدمات المالية التكنولوجية التي يشجع البنك المركزي على التوسع فيها ضمن جهود التحول إلي الإقتصاد غير النقدي.

أكد عامر أن رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي لهذا الحدث، يجعل من المؤتمر نقطة انطلاق نحو دعم استخدام تطبيقات التكنولوجيا المالية في مصر، والتي يقود البنك المركزي جهود التوسع فيها، حيث تتميز هذه التطبيقات بالسرعة والسهولة وانخفاض تكلفتها مقارنة بالمنتجات والخدمات المالية التقليدية، وبالتالي تساعد على تمكين عدد أكبر من المواطنين من الوصول لهذه الخدمات، مما يجعل منها أحد أهم ركائز الشمول المالي.

وقد استضاف البنك المركزي المصري فاعليات المؤتمر، وذلك بالشراكة مع مجلس الوحدة الاقتصادية العربية والإتحاد العربي للتجارة الإلكترونية وجامعة الدول العربية، وجاء الحضور المكثف ليعكس حجم الفرص المتاحة في مجال التكنولوجيا المالية بالسوق المصري الواعد، حيث شارك فى المؤتمر 50 خبير محلي وعالمي من أبرز الخبراء العالميين الأكثر تأثيرا في مجال التكنولوجيا المالية، بجانب عدد كبير من شركات التكنولوجيا المالية الناشئة، التي حرصت على المشاركة في المؤتمر وعرض أفكارها التكنولوجية المبتكرة في هذا الحدث الهام.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>