“وزير الاتصالات” يلتقي أعضاء “الاقتصاد الرقمي” بهدف عقد شراكات جديدة لتعزيز نمو القطاع

التقى المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بأعضاء الشعبة العامة للاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا برئاسة المهندس خليل حسن خليل، بهدف استعراض الانجازات التي تحققت على مدار السنوات الماضية وبحث استثمارها خلال المرحلة القادمة، واقامة شراكات جديدة تهدف الى تحقيق مزيد من النجاح لصالح القطاع.

أكد القاضي خلال اللقاء على أهمية اتباع طرق تفكير غير تقليدية تتواكب مع المتغيرات العالمية المتسارعة، وترجمة الأفكار وخطط العمل إلى مشروعات على أرض الواقع تهدف الى تنمية الصناعات الالكترونية المحلية من خلال زيادة الطاقة الانتاجية وزيادة نسبة المكون المصري في المنتجات التكنولوجية المصنعة بمصر والتصدير للخارج مما يؤثر إيجابيًا على زيادة معدلات نمو القطاع وزيادة نسبة المساهمة في الناتج المحلي.

وأشار إلى أن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري يتمتع بالعديد من المقومات أهمها الدعم الكامل من الدولة وامتلاكه لعقول شابة مبدعة مدربة على أحدث التقنيات التكنولوجية، موضحا الإجراءات التي اتخذتها الوزارة لتهيئة المناخ الملائم لتشجيع الاستثمار في القطاع من خلال نشر المناطق التكنولوجية خاصة في ظل ما تتمتع به من مزايا وحوافز وفقا لقانون الاستثمار الجديد، مشددا على أهمية جذب الشركات العالمية للتصنيع في مصر.

ومن جانبه أشاد حسن خليل بالتطورات التي تحققت داخل قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خلال الفترة الاخيرة واستعرض خطة عمل الشعبة خلال الفترة المقبلة والتي تشمل: تنظيم المشاركة في أول جناح مصري من المقرر اقامته في معرض CES الذي سيقام في يناير المقبل بمدينة لاس فيجاس الامريكية، والذي يعد من أكبر المعارض المتخصصة في المنتجات التكنولوجية في العالم؛ حيث من المنتظر ان يشارك في الجناح المصري 9 شركات مقدمة لمنتجات تكنولوجية مصرية بنسبة 100%، مشيرا ان أهمية تنظيم حملات ترويجية لاستخدامات التكنولوجيات الحديثة وسبل توفيرها في محافظات مصر المختلفة.

كما تناول اللقاء مناقشة عدد من المقترحات التي تقدم بها أعضاء الشعبة العامة للاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا والتي كان من أبرزها: تدشين مبادرة انشاء 1000 شركة لإنتاج البرمجيات والتطبيقات التكنولوجية، وسبل دعم ورعاية المصنعين المحليين، وتسويق الأفكار الإبداعية التي ينتجها الشباب المصري في مجال تكنولوجيا المعلومات.

كذلك تم خلال اللقاء مناقشة عدد من الموضوعات ذات الصلة بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من أبرزها: رغبة بعض الشركات في التواجد في المناطق التكنولوجية الجديدة، وتشجيع رواد الاعمال لتنمية أعمالهم خاصة العاملين في مجال العمل الحر freelancer، والتوسع في تطويع الحلول التكنولوجية لخدمة القطاعين الحكومي والخاص، واستخدام التطبيقات التكنولوجية لخدمة تنمية الصناعات الصغيرة والحرف ومنها صناعة الأثاث، بالإضافة الى تطوير المشروعات القائمة على تدوير المخلفات

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>