“آبل” تُسند إنتاج معالجات هواتف “آيفون” المُقبلة  لـ “إنتل”

مقر شركة ابل

كشف تقرير حديث عن تحول شركة “آبل” للعمل مع “إنتل” لإنتاج معالجات الهواتف الذكية المُقبلة بدلاً من شركة “كوالكوم”، موضحًا أن إنتل تعمل حاليصا على إنتاج شريحة 5G جديدة لهاتف آيفون المقبل لتحل محل شرائح 4G.

أضاف التقرير أن آلاف المهندسين بشركة إنتل يعملون على التكنولوجيا الجديدة من أجل إنتاج شرائح مناسبة لهاتف آيفون المقبل المقرر إطلاقه خلال عام 2018.

وعرضت إنتل شرائح 5G لأول مرة خلال فاعليات معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2017CES فى لاس فيجاس الذى انعقد شهر يناير الماضى، وأعلنت الشركة على موقعها على الإنترنت أنها تمكنت من إجراء مكالمة 5G كاملة على شرائحها 5G سيليكون.

وأشار التقرير إلى أن شرائح إنتل الحديثة سيتم استخدامها من قبل أبل فى البداية مع هواتف آيفون المقبلة، على أن تكون متاحة لمعظم صناع الهواتف الذكية بحلول عام 2019، حيث سيكون تم اعتماد معيار 5G اللاسلكى بشكل رسمى بحلول هذا الموعد.

جدير بالذكر أن هناك العديد من المشكلات بين كل من أبل وكوالكوم، بعضها يتعلق ببراءات الاختراع.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>