“لينك ديفلوبمنت” : استخدمنا أحدث الحلول الرقمية في مشروع تعداد السكان

لينك ديفلوبمنت

أعلنت شركة “لينك ديفيلوبمنت” المتخصصة في تقديم الحلول الرقمية لقطاعي العمل العام والخاص، عن استخدامها أحدث الحلول الرقمية في التعداد الإلكتروني التابع للجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء بالشراكة مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومايكروسوفت.كانت النتائج الرسمية للتعداد قد تم إعلانها خلال مؤتمر حضره الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي حرص على متابعة هذا المشروع القومي منذ بدايته لما له من أهمية قصوى في إعادة صياغة مستقبل التخطيط في مصر على أسس علمية ودقيقة.

قال اللواء أبوبكر الجندى، رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، أن المشروع نجح في دمج الخبرة في مجال التعداد مع أحدث أنواع التكنولوجيا العالمية.

أضاف أنه تم تدشين التعداد العام الرقمي في بداية 2017، حيث قام أكثر من 40000 شاب باستخدام التابلتس أثناء العمل الميداني في جمع البيانات لحصر خصائص المباني والسكان والمنشأت في جميع محافظات الجمهورية، كما تم نشرموقع إلكتروني للمواطنين لتسجيل بياناتهم في مرحلة السكان عبر الإنترنت للمعاونة في الحد من التكلفة وكذلك التأكد من دقة البيانات.

وأكد الجندى على تعاون شركة “لينك ديفلومبنت” في تطوير منصة رقمية قوية ومتكاملة وحديثة أتاحت جمع بيانات التعداد ضخمة الحجم ثم تحليلها بصورة تفاعلية ولحظية على لوحات تحليلية دقيقة بالاعتماد على تكنولوجيا خرائط الـGIS، مع تمكين غرفة العمليات بالجهاز من مراقبة كافة الأعمال الميدانية والاطلاع على النتائج المحققة لتصحيح المسار عند الحاجة.

وقالت سيلفانا منير، المدير العام للخدمات الرقمية وعضو مجلس إدراة الشركة أن منذ بدء تخطيط المشروع، وجدنا جدية مطلقة من مختلف فرق العمل بالجهاز على تبني الأنظمة الرقمية وحرص شديد على الخروج بنتائج منتاهية الدقة والكفاءة في أسرع وقت.

ومنذ الإعلان عن التعداد الرقمي لمصر 2017 شهد الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء طلبات متعددة للاطلاع على التجربة والاستفادة منها ومحاولة تطبيقها من مختلف الوفود الرسمية من الدول والمنظمات مثل نيجيريا وأثيوبيا وفلسطين وعمان والأمم المتحدة ومنظمة الغذاء العالمية وغيرهم.

من جانبه قال خالد عبد القادر، المدير العام لمايكروسوفت مصر: “نعمل مع “لينك ديفلومبنت” لأكثر من عشرين عامًا من الشراكة والحرص على تقديم حلول رقمية رفيعة المستوى للقطاع الحكومي، حيث تم خلال هذا المشروع تصميم وإدارة أكبر قواعد بيانات قومية في مصر والمنطقة تحتوي على أكثر من 3 مليار سجل بحجم أكبر من 20 تيرابايت مع ضمان سرعة ودقة النتائج في منظومة رقمية متكاملة.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>