فيضانات تضرب ميانمار وتتسبب في تشريد أكثر من 100 ألف شخص

صورة أرشيفية

قال سكان ووسائل إعلام رسمية إن فيضانات اجتاحت أجزاء كبيرة من ميانمار وشردت أكثر من مئة ألف شخص وأسفرت عن مقتل اثنين فيما غمرت المياه معبدا بوذيا بسبب التآكل الحاد لضفتي نهر.

وقال مسؤول في مجال الإغاثة من الكوارث إن منسوب المياه ارتفع باطراد منذ بدأت الأمطار الموسمية الغزيرة في وسط ميانمار مطلع يوليو تموز مما دفع البعض للجوء إلى مناطق مرتفعة أو أديرة بوذية.

وقال كو كو ناينج المدير العام في وزارة الرعاية الاجتماعية والإغاثة وإعادة التوطين لرويترز “الوضع تحت السيطرة لكن ما يحدث الآن سيعتمد على أحوال الطقس.

“نحن مستعدون لدعم المناطق المنكوبة بالفيضانات لأن الفيضانات تحدث كل عام”.

وأضاف أن الحكومة قدمت مساعدات غذائية وغيرها للمشردين وعددهم 116817 شخصا كما وفرت المأوى الدائم للأشخاص الذين يعيشون في مناطق من غير المتوقع أن تنحسر مياه الفيضانات فيها قريبا.

وقالت صحيفة (جلوبال نيو لايت أوف ميانمار) إن صورا لأثر قدم بوذا كانت تجتذب الزوار للمعبد البوذي في منطقة ماجواي غمرتها المياه.

وأضافت أن سدا صغيرا أيضا انهار في منطقة باجو.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>