وزير المالية الفرنسي يطالب الإتحاد الأوروبي بدفع الشركات الدولية لسداد حصة عادلة من الضرائب

وزير المالية الفرنسي برونو لومير

قال وزير المالية الفرنسي برونو لو مير يوم الأحد إن الوقت قد حان لأن يعمل الاتحاد الأوروبي على أن تدفع الشركات الدولية مثل الشركات الأمريكية العملاقة فيسبوك وأمازون و جوجل حصة عادلة من الضرائب.

جاءت تصريحات الوزير في مؤتمر بمدينة آكس أون بروفانس في جنوب فرنسا حيث يلتقي عدد كبير من المسؤولين التنفيذيين بالشركات الفرنسية والدولية كل عام.

وذكر الوزير أنه يمكن لفرنسا أن تخفض الضرائب والإنفاق العام في آن واحد في الوقت الذي تكافح فيه بلاده لخفض العجز في الميزانية إلى ما دون 3% من الناتج الاقتصادي وهي النسبة التي يحددها الاتحاد الأوروبي.

وأضاف لو مير أنه لم يتم اتخاذ قرار نهائي بخصوص الإطار الزمني لتخفيضات الضرائب التي تعهد بها الرئيس إيمانويل ماكرون خلال حملته الانتخابية بما يشير إلى انه قد يكون هناك تغيير في قرار تأجيل التخفيضات الذي أعلنه رئيس الوزراء الفرنسي الأسبوع الماضي.

كان رئيس الوزراء إدوار فيليب قال في وقت سابق هذا الأسبوع إن تطبيق الإجراءات المالية الباهظة التكلفة التي تعهد بها ماكرون بما فيها إعفاءات من ضريبة الثروة وضريبة موحدة على الدخل الرأسمالي سيبدأ في 2019 وليس 2018 كما كان مقررا من قبل.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>