تجديد حبس صاحب شركة سياحة 15 يوماً عقب إتهامه بتسفير أفراد وضمهم لداعش سوريا

قررت نيابة أمن الدولة العليا، اليوم الخميس، تجديد حبس صاحب شركة سياحة 15 يومًا على ذمة التحقيقات في القضية المتهم فيها بتسفير أفراد من مصر إلى تركيا بأوراق مزورة وتهريبهم عبر الحدود التركية السورية من أجل الانضمام لتنظيم داعش في الرقة.

كشفت الأجهزة الأمنية الخيوط الأولى للقضية بعد القبض على خلية مزرعة أبوغزالي في البحيرة في شهر أبريل الماضى، حيث اعترف متهم من الخلية على صاحب شركة السياحة وتم القبض عليه.

ووجهت النيابة للمتهمين اتهامات الانضمام لجماعة أسست خلافا لأحكام القانون والدستور الغرض منها تعطيل مؤسسات الدولة ومنعها من ممارسة عملها، وتبين من خلال تحقيقات النيابة في القضية أن عددا من المتهمين في خلية الكنائس كانوا أعضاء في نفس الخلية التي ترأسها صاحب شركة السياحة.

وتبين أيضًا أن عناصر من تنظيم داعش كانوا يدربون المتهمين قبل السفر على الفنون القتالية من خلال عدة معسكرات يقيمها من أجل هذا الغرض على الفنون القتالية وإطلاق النار وفك وتركيب القنابل والدراسات الدينية والفقهية وتلقينهم أسس الفكر التكفيري، ثم يخضعون لاختبارات، ومن ينجح منهم يتم تسفيره إلى الدول الحدودية مع سوريا والعراق.

وتبين من التحقيقات أن هذا التنظيم يعمل بشكل مستقل عن تنظيم ولاية سيناء وأنهم يتلقون تعليماتهم مباشرة من الرقة عن طريق تطبيق تليجرام الذي يصعب اختراقه أمنيًا.

وذكرت مصادر أمنية أن هذه القضية تؤكد أن تنظيم داعش بدأ يعمل في بعض المحافظات بشكل مستقل عن تنظيم داعش سيناء، حتى يصعب رصد أفراده أمنيًا، وللتغلب على مشكلة ضعف إمكانيات وخطوط التواصل مع عناصر داعش سيناء، خاصة بعد سقوط معظم عناصر التنظيم في ليبيا الذين كانوا ينشطون على الحدود الغربية لمصر.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>