بلومبرج: مصر تعاود استيراد القمح من أمريكا بعد توقف عامين وفرنسا تخرج من المنافسة

صورة أرشيفية - قمح

عادت مصر لاستيراد القمح من الولايات المتحدة الأمريكية بعد توقف دام لمدة عامين، وتعتبر مصر أكبر مستورد لقمح البروتين في العالم الذي توفره الولايات المتحدة متفوقة على العرض الفرنسي لتزويد مصر بالقمح المطلوب.وقالت وكالة بلومبرج أن الولايات المتحدة قدمت اثنين من أقل العروض “بإجمالي خمسة عروض” التي حصلت عليها الهيئة العامة للسلع التموينية في المناقصة الأخيرة، مشيرة إلى أن العرض المقدم من الولايات المتحدة جاء أقل بنسبة 18% عن آخر مناقصة لتوريد القمح للسوق المحلية.

بينما توقفت مصر عن استيراد القمح منذ 2015 من أمريكا معتمدة على القمح الروسي خلال العامين الماضيين.
وقالت الهيئة العامة للسلع التموينية في إنها رفعت نسبة البروتين المطلوبة في واردات القمح بواقع 0.5% من معظم المناشئ، و ارتفعت النسبة المطلوبة في القمح المستورد من مناشئ أخرى مثل فرنسا إلى 12% من 11.5% .

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>