<

وزير البترول: 31 مليار دولار استثمارات المراحل الأولى لحقول “ظهر وآتول وشمال اسكندرية”

tarek-elmola

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أن تأمين إمدادات الطاقة يأتي على رأس أولويات الأهداف الإستراتيجية لقطاع البترول لتلبية احتياجات القطاعات الاقتصادية المختلفة و خدمة أهداف التنمية الاقتصادية المستدامة والعمل على تعظيم القيمة المضافة من ثروات مصر البترولية وبناء كوادر بشرية وطنية ذات كفاءة .

جاء ذلك خلال رئاسة الجمعية العامة لشركة بترول بلاعيم ( بتروبل ) لاعتماد موازنة عام 2017/2018 بحضور وكيلا أول الوزارة ورئيسا هيئة البترول والقابضة للغاز و ادريانو مونجينى رئيس الشركة الدولية الإيطالية للزيت “أيوك” والمهندس هشام مكاوي الرئيس الإقليمي لشركة بى بى الإنجليزية بشمال إفريقيا وفابيو كافانا مدير عام شركة أيوك مصر .

وأشار الوزير إلى أن الاستثمارات الضخمة للشركاء الأجانب فى مجالات البحث والاستكشاف والإنتاج خاصة فى المياه العميقة بالبحر المتوسط التى يتم إنفاقها حالياً تؤكد الفرص الهائلة التى تتمتع بها منطقة البحر المتوسط وجاذبيتها ،  مشيراً إلى أن العام الحالى سيشهد دخول المراحل الأولى لإنتاج حقول شمال الاسكندرية وظهر وأتول باستثمارات حوالى 31 مليار دولار ووضعهاعلى خريطة الإنتاج مما سيكون له أثر إيجابى فى زيادة إنتاج مصر من الغاز وتقليل الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك المحلي.

وأوضح أن قصص النجاح التى تحققت مؤخراً تعطى دفعات وحافزاً قوياً للشركات العالمية العاملة فى مصر إلى مواصلة جهودها فى استكشاف مكامن الغاز والزيت فى مختلف مناطق مصر .

ومن جانبه استعرض المهندس عاطف حسن رئيس شركة بتروبل موازنة عام 2016/2017 المعدلة حيث أوضح انه تم اعتماد 834 مليون دولار في الموازنة الاستثمارية لتكثيف أنشطة الأستكشاف والحفر وتنمية الحقول المكتشفة بمناطق دلتا النيل وخليج السويس مما ترتب عليه زيادة في معدلات إنتاج البترول والغاز من حقول بتروبل بنسبة 30% مقارنة بالخطة لتصل معدلات الإنتاج الحالية إلى 385 ألف برميل زيت خام مكافىء يومياً ، بالإضافة إلى تحقيق الكشفين ” نيدوكو غرب-2 ” و” بلطيم جنوب غرب -2 ” في منطقة دلتا النيل بإحتياطيات تقدر بحوالي 6ر1 تريليون قدم مكعب غاز .

أوضح أن الشركة نجحت في مضاعفة إنتاج الغاز من حقل نيدوكو ليصل حالياً إلى 900 مليون قدم مكعب غاز يومياُ مقارنة بنحو 335 مليون قدم مكعب يومياُ في يوليه 2016مشيراُ إلى إجراء زيادة في طاقة تسهيلات وخطوط الإنتاج والمعالجة الخاصة بالحقل لتستوعب الإنتاج الجديد من الغاز الطبيعى ،  وأشار إلى أن منطقة خليج السويس شهدت تنفيذ برامج عمل ناجحة لزيادة احتياطيات الزيت الخام بمنطقة سيدرى .

وأكد أن نجاح الشركة في زيادة إنتاجها واكبه خفض مصروفات التشغيل بحقول الإنتاج ، مشيراُ إلى إتباع الشركة سياسة ناجحة لترشيد النفقات من خلال تنفيذ استراتيجيات عملية لتخفيض تكلفة إنتاج البرميل بإستخدام تكنولوجيات الحفر والإنتاج القادرة على تحقيق هذا الهدف واستخدام الطاقة المتجددة.

وأضاف أن موازنة العام القادم 2017/2018 اعتمدت استثمارات بحوالي 630 مليون دولار وحوالى 214 مليون دولار تحت الموافقة وتشمل الإستمرار في تكثيف الأنشطة الإستكشافية والتنموية بحقول الإنتاج وتحسين كفاءة التسهيلات والبنية التحتية ، هذا إلى جانب تنفيذ خطة طموح  لتنمية حقول الغاز المكتشفة وعلى رأسها تنمية حقل بلطيم جنوب غرب من  خلال حفر واكمال 5 آبار وربطها على الإنتاج من خلال تسهيلات برية وبحرية .

أشار إلى أن الخطة تستهدف حفر 20 بئراً جديدة للزيت الخام بحقول ابورديس بسيناء  وتطوير محطة ” البتريكو ” لمعالجة انتاج الزيت الخام ، بالإضافة الى تكثيف عمليات صيانة الآبار بتلك المنطقة للمحافظة على الإنتاج وزيادته .

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>