المركزي للإحصاء: 19.1مليون طن إجمالي إنتاج مصر من الحبوب خلال 2016/2017

صناعة الحبوب

كشف الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء عن انخفاض إنتــاج مصر من الحـبـوب ( قمح ، شعير ، ذرة شامية بيضاء ،ذرة رفيعة ، أرز ) ليبلغ   19.1 ملـيون طــن عــام 2016/ 2017 مقـابل 21.0 مليون طن  عام 2015/2016 بنسبة انخفاض  قدرها 9%.

بلـغ إنتــاج القــمح  8,4 ملـيون طن عام  2016/2017  مقـابـل  9,3 مليـون  طن  عام 2015/2016 بنسبة انخفاض  قدرها  9.7 ٪ ويرجع ذلك إلى انخفاض المساحة المنزرعة بالقمح خلال هذا العام.

وانخفض إنتــاج الأرز  4.9 مليون طن عـام 2016/2017 مقـابل  5,3 ملـيون طــن عـام 2015/2016 بنســبة انخفاض  قـدرهـا 7.5 ٪  ويرجع ذلك إلى سياسة الدولة نحو ترشيد استهلاك المياه بخفض المساحة المنزرعة بالأرز.

كما تراجع إنتــاج الخضــر ليسجل  19.5 مليــون طــن عــام 2016/ 2017 مقـابـل  20٫0 مليـون طــن عـام 2015/2016 بنسبة  انخفاض قدرها 2.5 ٪ ، بينما ارتفع إنتاج الفاكهــة ليبلغ  11.7 مليــون طــن عــام 2016/ 2017  مقابل 11٫1 مليون طن عــام 2015/2016 بنسبة زيادة  قدرها  5.4%.

وأصدر الجهاز  بياناً صحفياً بمناسبة اليوم العالمى للغذاء والذى يحتفل به العالم يوم 16 أكتوبر من كل عام وهو اليوم الموافق لإنشاء منظمة الأغذية والزراعــة (FAO) عــام 1945 ومقرها روما – إيطاليا وقد تم اختيار شعار اليوم العالمى للغذاء لعــام 2018 ” أفعالنا هى مستقبلنا… ” القضاء_على_الجوع فى العالم بحلول عام 2030 أمر ممكن”.

وأوضح إن إهدار كمية أقل من الطعام، وتناول طعام أفضل، واعتماد أسلوب حياة مستدام من العوامل الأساسية لبناء عالم خالٍ من الجوع وعلينا وضع إجراءات حيوية من أجل مستقبل آمن للغذاء  لتحقيق طريقة حياة أفضل؛ فالبلدان والمؤسسات والأفراد بحاجة إلى العمل معاً لتحقيق هذا الهدف كوضع استراتيجيات مبتكرة

وأشار الجهاز إلى ارتفاع حجم إنتاج العالم من الحبوب ليبلغ  2٫6 مليـار طـــن عـام 2016/2017 مقابــــل  2٫5 مليـار طن   عام 2015/2016 بنسبة زيادة قدرها 4.0 ٪.
وارتفع إنتـاج القمـح  ليبلغ 756٫5 مليـون طن عـام 2016/2017 مقابــل 735٫6 مليون طن عام 2015/2016 بنسبة زيادة قدرها 2٫8%، و إنتاج الأرز ليبلغ  501٫2 مليـون طــن عـــام 2016/2017 مقابـل 491٫6 مليـون طــن عام 2015/2016 بنسبة زيادة قدرها 2٫0 ٪ .

ونوه إلى أن  أكثر من مليار شخص حول العالم يعانون من نقص الغذاء، و   16مليون طفل يعانون من سوء التغذية الحاد، مؤكدا أن مبادرة القضاء على الجوع يمكن أن تسـاعد في بناء عــالم أكثر أمنا وازدهارا للجميع يمكن أن ينقذ حياة 3.1 مليون طفل في العام الواحد، و  القضاء على نقص التغذية لدى الأطفال يزيد الناتج المحلي الإجمالي في البلدان النامية بحوالي 16.5٪.

وذكر  أن التغذية السليمة في وقت مبكر من الحياة قد تعني زيادة عدد السكان بنسبة أكثر من 46 %، زالقضاء على نقص الحديد لدى السكان يمكن أن يحقق زيادة فى الإنتاجية بنسبة 20٪، والقضاء على وفيات الأطفال المرتبطة بالتغذية يمكن من زيادة القوى العاملة بنسبة 9.4 ٪.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>