المجلس التصديري للجلود يوقع بروتوكول تعاون مع بوابة مصر للعالم للترويج الاليكتروني للمنتجات 

المهندس محمود سرج ، رئيس المجلس التصديري للجلود

المهندس محمود سرج ، رئيس المجلس التصديري للجلود

وقع المجلس التصديري للجلود بروتوكول تعاون مشترك مع بوابة مصر للعالم “إيجي جيت” ، بهدف التعاون مع أعضاء المجلس بتوفير آليات التسويق الإلكتروني، لزيادة صادراتهم، وتوفير متاجر إلكترونية خاصة بكل شركة مدمجة بأحدث أنظمة الدفع والسداد الإلكتروني.

وقع البروتوكول المهندس محمود سرج ، رئيس المجلس التصديري للجلود، والدكتورة ميناس إبراهيم، العضو المنتدب لبوابة مصر للعالم، للمساهمة في تأهيل الشركات للتصدير، وعدم الاقتصار على السوق المحلي.

جاء ذلك على هامش المؤتمر الأول للجلود، اليوم، الذي يناقش آليات دعم قطاع الجلود، ومناقشة مشكلات التصدير بهدف الخروج بتوصيات للبظء في تنفيذها خلال الفترة المقبلة.

 قالت ميناس إبراهيم، العضو المنتدب، لشركة إيجي جيت، إن الشركة تعمل على ميكنة التجارة الإلكترونية لمنظومة الصادرات المصرية للتكامل مع استراتيجية زيادة الصادرات  خلال الفترة الحالية.

اوضحت ميناس، إن بوابة التصدير تمثل فرصة للشركات لعرض منتجاتها من خلال البوابة بأكثر من لغة على البوابة، للربط بين المصنع والمستورد الخارجي، لافتة إلى أن التكامل بين أطراف المنظومة التصديرية سيساهم في زيادة الصادرات المصرية والربط بين منتجي الخامات والمنتجات، والخدمات سواء للشحن والنقل والتسويق، وتتيح المنتجات مصورة، وتوفير آليات الدفع الإلكتروني والتعاون مع البنوك.

أشارت إلى أن البوابة تمتلك أحدث آليات التسويق للمصانع من خلال توفير جولة افتراضية على متجر الشركة على البوابة وتتيح للمستورد الخارجي لاختيار المنتجات التي تناسبه من المصنع، بالإضافة إلى ميكنة آليات الطرح والترسيةللمناقصات والمزايدات وتوفيرها لأعضاء البوابة.

أكدت ان البوابة تتيح خدمة العملاء بجميع لغات العالم، وستساهم في توفير فرص عمل جديدة، ودمج القطاع غير الرسمي للمنظومة الرسمية.

  من جانبه قال محمود سرج، رئيس المجلس التصديري للجلود، إن البروتوكول سيساعد الشركات على فتح أسواق تصديرية أمامها في السوق الخارجي، لافتا إلى انه من خلال البروتوكول يمكن تدريب الشركات على آليات التسويق الإلكتروني.

أضاف، أن التجارة الإلكترونية هي أحدث الأساليب المعتمد عليها عالميا في التجارة، والتي ستساهم في تقليل تكلفة التصدير، وإجتياز الحواجز الجغرافية للوصول بالمنتجات المصرية للسوق العالمي لقطاع الجلود سواء دباغة أو صناعة المنتجات الجلدية.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>