مهرجان الألعاب الإلكترونية، 3.5 مليار دولار حجم الألعاب الالكترونية في الشرق الأوسط

صورة ارشيفية

اختتم  مهرجان «إنسومنيا» للألعاب الإلكترونية الأول فاعلياته اليوم، وأقيم  المؤتمر للمرة الأولى فى مصر، تحت رعاية الاتحاد المصرى للألعاب الإلكترونية التابع لوزارة الشباب والرياضة.

وقال شريف عبدالباقى، رئيس الاتحاد المصرى للألعاب الإلكترونية، إن تنظيم ممارسة الألعاب الإلكترونية وإقامة البطولات هو الطريقة المثلى لتوطين الصناعة فى مصر، وتحويلها لمصدر دخل، موضحًا أن حجم أعمال الصناعة على شبكة الإنترنت يأتى فى المركز الثانى بعد الإعلانات، وأن هناك من يقدرها بقيمة تتراوح بين 140 و160 مليار دولار، متوقعا أن يكون حجم الألعاب الإلكترونية فى المنطقة نحو 3.5 مليار دولار.

وأوضح أن نسبة النمو فى الألعاب الإلكترونية حول العالم تصل إلى 45% سنويا، فى كل أنواع تقسيماتها، سواء التى تتم ممارستها على الحاسبات الشخصية وألعاب المنصات، مثل «بلاى ستيشن» و«إكس بوكس»، أو أجهزة التليفون المحمول، ويضاف إليها أجهزة الروبوت.

وضم المهرجان مجموعة من الشركات العملاقة فى مجال الألعاب الإلكترونية، وشمل مجموعة واسعة من مناطق الألعاب الحديثة التى تركز على الاحتفال بجميع جوانب ثقافة الألعاب، وتكوّن من دورات تنافسية بجوائز نقدية وعينية.

أكد المشاركون فى فعاليات المهرجان أن الألعاب الرقمية ليست فقط مجالا للهو والترفيه، ولكنها أصبحت صناعة جادة حجمها 120 مليار دولار سنويا، موضحاً أنه لابد للمبدعين المصريين أن يحوزوا نصيبا عادلا من السوق التى تتزايد كل عام، لافتا إلى أن المنافسة تتمثل فى دورات تدريبية مكثفة لإعداد كوادر وبناء خبرات فى مختلف أطياف الألعاب الرقمية من برمجة وتصميم وإبداع ورسم.

وأكد أنه ستتم مخاطبة جهاز تنمية المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر لتكون ضمن الأنشطة الرياضية التى يتم تقديم القروض والتيسيرات لها فى ظل وجود اتحاد مصرى وعربى ودولى للنشاط، وتقوم عليها مشروعات واستثمارات بالمليارات على المستوى العالمى، والذى من شأنه توفير فرص عمل للشباب.

 

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>