مطورون : هناك معوقات لتواجد صناديق الاستثمار الأجنبية…ومطالب بمنح تيسيرات لتشجيع التنمية الصناعية

شركات التأجير التمويلى

  ناقش مطورون عقاريون ومسئولون حكوميون سبل تنمية المجتمعات العمرانية الجديدة والتي تعتمد بالأساس على تحقيق التكامل بين فرص العمل والسكن والخدمات داخل تلك المدن، وضرورة جذب صناديق استثمار اجنبية تسارع بمعدلات تحقيق تلك التنمية .

وأكدوا  خلال ملتقى المطورين العقاريين وجود معوقات لجذب تلك الاستثمارات والتي تم اكتشافها خلال مناقشات حالية تجريها الحكومة حاليا مع صناديق استثمار أجنبية.

 قال المهندس ممدوح بدر الدين، رئيس شعبة الاستثمار العقاري، أن هناك بعض المعوقات التي تحول دون جذب صناديق الاستثمار الأجنبية للسوق العقارية، أبرزها؛ وجود أزمة تشريعية لا تسهل تواجد تلك الصناديق بالسوق، وكذلك عدم منح إعفاءات ضريبية تجذب المستثمرين في تلك الصناديق.

أضاف خلال ملتقى المطورين العقاريين الذي نظمه الاتحاد الدولي للعقار “فيابسي” أن مصر تنفذ تنمية شاملة ومدن عمرانية جديدة يمكن استغلال تلك الصناديق في الاسراع بمعدلات تنميتها مثل العاصمة الإدارية الجديدة.

طالب بضرورة خلق الظروف والتيسيرات التي تتيح للمطورين التوسع في تنفيذ أنشطة وتنمية صناعية بجانب التنمية العقارية بهدف تحقيق تنمية شاملة للمواطن المصري تفيد بالأساس الاقتصاد الوطني.

 أوضح المهندس درويش حسنين، الرئيس التنفيذي للشركة السعودية المصرية للتعمير، أن نظام الشراكة في تنفيذ المشروعات بالقطاع العقاري وهو ما يمكن من الاسراع بمعدلات التنمية وخاصة بالمجتمعات العمرانية الجديدة.

 أشار إلى ضرورة التكامل بين فرص العمل والسكن داخل نفس المجتمع العمراني الذي يتم تنفيذه حاليا بهدف منع تكرار أخطاء مدن سابقة تضم مصانع فقط او سكن فقط، لافتا إلى أن مدينتي بدر والسادات تعدان نماذج ناجحة للمجتمعات العمرانية المتكاملة.

أوضح المهندس شريف إسماعيل، مستشار رئيس الوزراء،  أن عناصر الجذب الرئيسية لاي مجتمع عمراني جديد هي توفير فرصة عمل يليها توفير السكن والخدمات للمواطن، مؤكدا على أن مدينة العلمين الجديدة إحدى مدن الجيل الجديد التي تركز على 3 محاور رئيسية هي النشاط السياحي والتعليمي والسكني.

 أكد أن الازمة تتمثل في هيكلة هذا الاستثمار وهو ما يضع محدودية لمشاركة القطاع الخاص في بعض القطاعات الاقتصادية في تحقيق تنمية شاملة، لافتا إلى أن صناديق الاستثمار الأجنبية أحد الآليات الهامة للتغلب على تلك الأزمة.

 قال أن هناك مناقشات حكومية حالية مع صناديق الاستثمار الاجنبية، ولكن هناك تخوفات من انخفاض سعر العملة المحلي، كما أن هذه الصناديق تحتاج لآلية واضحة لتسييل استثماراته والتخارج في أي وقت يريده من السوق.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>