سحر نصر: إجراءات لزيادة حجم الاستثمارات الأردنية في مصر

د.سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي

التقت د. سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، بالدكتور طارق الحموري، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردني، بحضور الدكتور علي العايد، سفير الأردن لدى القاهرة، وخالد عياد، معاون الوزيرة، وفتحي عبد العظيم، رئيس القطاع العربي الإفريقي بالوزارة.

وبحث الاجتماع، الترتيبات لعقد اجتماعات اللجنة العليا المصرية الأردنية في دورتها الثامنة والعشرين، والمقرر عقدها في القاهرة، برئاسة رئيسي وزراء البلدين، والتي تعد من أقدم اللجان العليا العربية على الإطلاق، حيث إنها أول لجنة عربية مشتركة، فقد بدأ نشاطها في منتصف الثمانينيات، كما أنها تعتبر من أكثر اللجان العليا انتظاما في مواعيد عقد دوراتها المتعاقبة سواء في القاهرة أو في عمان، بالإضافة إلى حجم الإنجازات التي حققتها على مدى ثلاثين عامًا.

وناقش الاجتماع، تعزيز العلاقات الاستثمارية بين البلدين، والعمل على زيادة الاستثمارات الأردنية في مصر وإزالة أية معوقات تواجه عمل البلدين، حيث أكدت الوزيرة، عمق العلاقات المصرية الأردنية المشتركة، والاستعداد الدائم من قبل الحكومة المصرية لتنمية هذه العلاقات في مختلف جوانب التعاون وتسهيل أية إجراءات من أجل زيادة حجم الاستثمارات الأردنية في مصر، وتكثيف التعاون في العديد من المجالات، في إطار الروابط التاريخية التي تجمع بين البلدين الشقيقين وتطلعهما لبناء تعاون استراتيجي في المستقبل، وفقا لبوابة اخبار اليوم

واتفق الجانبان على عقد لجنة المتابعة الوزارية التحضيرية للجنة العليا بين البلدين، والمقرر عقدها في الأردن خلال الفترة المقبلة، برئاسة وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي من الجانب المصري، ووزير التجارة والصناعة والتموين من الجانب الأردني، من أجل الاتفاق على الترتيبات النهائية لعقد اللجنة العليا برئاسة رئيسي وزراء البلدين.

وأشارت الوزيرة، إلى أهمية التوافق بين البلدين خلال أعمال اللجنة المشتركة، والتنسيق بين مختلف الوزارات في مصر والأردن، للعمل على الإسراع في تنفيذ ما يتم الاتفاق عليه بمختلف المجالات.

وأكد وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردني، حرص بلاده على دعم مصر وإنجاح أعمال اللجنة العليا المشتركة بين البلدين، بما يساهم في تعزيز العلاقات بين مصر والأردن بمختلف المجالات، معربًا عن تطلعه لزيادة حجم الصادرات الأردنية إلى مصر، والتبادل التجاري بين البلدين.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>