سفير طاجيكستان: دورة للجنة المشتركة للتعاون الاقتصادى مع مصر بداية 2019

أكد سفير طاجيكستان بالقاهرة خسرو ناظرى عمق علاقات الصداقة المتميزة والتعاون المثمر بين مصر وطاجيكستان في كافة المجالات.

جاء ذلك في كلمته التي ألقاها الليلة الماضية في حفل استقبال بمناسبة الاحتفال بالعيد القومي لسفارة طاجيكستان بحضور لفيف من كبار الشخصيات والسفراء والدبلوماسيين الأجانب المعتمدين لدي مصر.

وأضاف ناظرى أن هذا العام شهد الاحتفال بمرور 25 عاما على إقامة العلاقات الدبلوماسية بين مصر وطاجيكستان في أبريل الماضي، حيث تبادل الرئيسان عبد الفتاح السيسي وإمام علي رحمان برقيتي التهنئة، وأكدا حرصهما المشترك على تطوير وتعميق علاقات الصداقة المتميزة والتعاون المثمر بين البلدين والشعبين الصديقين؛ فضلاً عن العمل على استدامة وتعميق التنسيق والتواصل في مختلف جوانب العلاقات الثنائية بما يرتقي إلى مستوى علاقات التعاون الشاملة بين البلدين.

وأوضح أن كلا الطرفين ينسقان حاليا لعقد دورة للجنة المشتركة الحكومية للتعاون الإقتصادي والعلمي والفني في القاهرة خلال النصف الأول من العام القادم، مؤكدا حرص الجانبين على تفعيل آليات التعاون الأخرى بما فيها المشاورات السياسية المنتظمة بين وزارتي الخارجية في البلدين، بينما تستمر طاجيكستان و مصر في تعزيز التعاون المشترك في مجال مكافحة الإرهاب.

وأكد ترحيب بلاده بمشاركة الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري في المؤتمر الدولي رفيع المستوى للعقد الدولي للعمل “المياه من أجل التنمية المستدامة (2018-2020 ) الذي استضافته العاصمة الطاجيكية “دوشنبه” في يونيو الماضي، مشيرا إلى أن العلاقات بين البلدين تعود لتاريخ تبادل حجر اللازَوَرْد الكريم الذي استخدم كحلي في المجوهرات الفرعونية وهو خير دليلٍ على عمق جذور العلاقات الطاجيكية -المصرية.

وأشار إلى أن بلاده تحتفل يوم الأحد المقبل بذكري مرور 27 عاما على الاستقلال وبداية مرحلة جديدة في تاريخ طاجيكستان كدولة مستقلة ذات سيادة، حيث حققت كثيرا من الانجازات الملحوظة بالرغم من الصعوبات والمشاكل التي واجهتها، وأصبحت كذلك عضوة في المجتمع الدولي وتسهم في السلام والأمن الدوليين.

ولفت إلى سعي بلاده لتنفيذ مشروعات في مجالات عديدة في إطار الأهداف الاستراتيجية الثلاثة، وهي: تأمين الطاقة، والأمن الغذائي، والتوسع في مجالي النقل والاتصالات، مبينا أن طاجيكستان أصبحت مقصدا سياحيا جديدا يجذب السائحين بما تتمتع به من أماكن تاريخية فريدة ومناظر طبيعية جميلة وود وكرم ضيافة الشعب الطاجيكى.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>