كوريا الشمالية تتعهد بتعزيز اقتصادها وسط جمود المحادثات مع أمريكا

رئيس كوريا الشمالية

جددت كوريا الشمالية تعهداتها اليوم الأربعاء بالدفع نحو التنمية الاقتصادية وسط الجمود في المحادثات النووية مع الولايات المتحدة والعقوبات التي تمنع تعاونها الاقتصادي مع جارتها الجنوبية.

ووصفت صحيفة رودونج سينمون وهي الصحيفة الرسمية لحزب العمال الكوري الحاكم العقوبات التي تقودها الولايات المتحدة على الشمال بأنها مؤامرة لعزلها بالكامل وإزالتها من على الخريطة .

وقالت الصحيفة في تعليق لها نقلته وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية، إن تعزيز التضامن بين أبناء الشعب وبذل الجهود وتطوير العلوم والتكنولوجيا هي القوة الدافعة وراء التقدم الاقتصادي.

ويأتي التركيز على التنمية الاقتصادية بدون دعم خارجي وسط تعثر واضح في محادثات نزع الأسلحة النووية بين الشمال والولايات المتحدة. كما أنه يتزامن مع زيارة وفد رئاسي كوري جنوبي اليوم الأربعاء إلى بيونج يانج لترتيب قمة ثالثة بين قادة الكوريتين.

وتقول واشنطن إن العقوبات يجب أن تظل قائمة حتى يتخذ الشمال خطوات جوهرية للتخلي عن برنامج أسلحتها النووية. فيما أثرت المحادثات النووية المتوقفة على التبادلات بين الكوريتين، حيث يبدو أن الحكومة الكورية الجنوبية تتعرض لضغوط من الولايات المتحدة.

وقالت الصحيفة “لقد تم فرض عقوبات على الدول التي لديها أي نوع من المعاملات معنا” ، وأضافت أن الولايات المتحدة ” تهدف إلى عزلنا تماما وإبعادنا عن الخريطة”.

وكانت الصحيفة قد أكدت في وقت سابق أهمية الاعتماد على الذات السياسية ورفضت ما نعتته ب”الوصفات من قبل الإمبرياليين”.. كما دعت الى بذل الجهود لاحباط خطط القوات المعادية لخنق الشمال من خلال زيادة العقوبات .

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>