اتحاد الغرف الأفريقية يدعو الصين لتصبح شريكا تجاريا رئيسيا لأفريقيا

أحمد الوكيل رئيس اتحاد الغرف الأفريقية للتجارة والصناعة والزراعة والمهن

أحمد الوكيل رئيس اتحاد الغرف الأفريقية للتجارة والصناعة والزراعة والمهن

 دعا أحمد الوكيل رئيس اتحاد الغرف الأفريقية للتجارة والصناعة والزراعة والمهن واتحاد الغرف التجارية المصرية، الصين لتصبح الشريك التجاري الرئيسي لأفريقيا، خاصة مع مبادرات الرئيس الصيني فى جوهانسبرج، ومبادرته الكبرى للحزام والطريق

 جاء ذلك فى افتتاح حوار رؤساء الصين افريقيا بحضور الرئيس السيسي ورئيس الصين ورؤساء 32 دولة افريقية ووفود من 53 دولة.

 وأكد ضرورة أن  تكون الصين  شريكا استثماريا رئيسيا، خاصة فى الزراعة، والطاقة الجديدة والمتجددة والصناعات التحويلية لزيادة القيمة المضافة لخيرات افريقيا، وبالطبع، النقل متعدد الوسائط، الذى سيتنامى مع مشروعات مبادرة الصين للحزام والطريق، والتى بدا العديد منها فى العمل.

 وأوضح الوكيل أنه تم مد جسور التعاون مع كبريات  البلاد والتكتلات فى العالم، حيث تم إنشاء الغرفة الافريقية الصينية، من اجل تنمية التبادل التجاري والاستثماري، وتعظيم الاستفاده من الموارد الطبيعية والبشرية التى تزخر بها قارتنا الافريقية

 وأشار إلى ضرورة العمل المشترك لتنمية التجارة البينية والاستثمارات المشتركة، خاصة بعد قيام الحكومات بتطوير مناخ اداء الاعمال ببنية تشريعية واجرائية مستحدثة وجاذبة، مدعومة  بالبنية التحتية الحديثة اللازمة.

ولفت الوكيل إلى أهمية  تنمية قطاع النقل واللوجيستيات اولا، بمشروعات مثل طريق الاسكندرية – كيب تاون، وسكك حديد ممباسا – نيروبي ، ولاجوس – كالابار، وموانئ محورية بظهير صناعي لوجيستي، مثل محور قناة السويس، لنتبادل خيراتنا وسلعنا بيسر وكفاءة.

 ونوه إلى ضرورة السعي  سويا لاستغلال منطقة التجارة الحرة الثلاثية التى  ولدت بشرم الشيخ فى 2015 وتضم نصف افريقيا، وهى منطقة ذات قوة شرائية تتجاوز 1،3 تريليون دولار، كمرحلة اولى لمنطقة التجارة الحرة الافريقية الشاملة، والتى ستفتح افاق اكبر للتعاون.

 وذكر أن الارقام تشير إلى الفرص الواعدة فى الاستثمار الصيني الأفريقي المشترك، فأفريقيا تعد ثاني اكبر قارة بها ثمن سكان العالم، بأعلى نسبة نمو للطبقة المتوسطة ذات القوة الشرائية العالية، وبها 60% من الأراضي الصالحة للزراعة، ونصف مخزون العالم من البلاتنيوم والكوبالت والماس، و11% من البترول، و6% من الغاز، و4% من الفحم، والاهم صادراتها الصناعية التى تضاعفت فى العقد الماضى.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>