رئيس بعثة الحج: مصر لن تطلب زيادة عدد التأشيرات الخاصة بها حاليا

المستشار عمر مروان، وزير شئون مجلس النواب

قال المستشار عمر مروان وزير الدولة لشؤون مجلس النواب رئيس البعثة الرسمية للحج، إن مصر لن تطلب حاليا زيادة حصتها من تأشيرات الحج لضيق مساحة مشعر منى.

وأضاف مروان، في تصريحات صحفية: “من غير المنطقي أن نطلب زيادة أعداد حجاجنا وفق عدد سكان مصر، حيث إن منطقة منى ضيقة للغاية وتكفي بالكاد الأعداد الموجودة بها”، موضحا أنه في حال قررت المملكة إقامة مشروعات سكنية بمنى تستوعب الأعداد المتزايدة من الحجاج، فقد نطلب وقتها زيادة حصة مصر من تأشيرات الحج.

وتابع أن غرفة العمليات التي شكلتها البعثة الرسمية لاستقبال أي شكاوى تخص الحجاج تلقت عددا من الشكاوى الخاصة بتأخر التسكين بمخيمات منى، فضلا عن عدد من حالات التوهان لعدد من الحجاج لعدم وجود أسورة بيانات معهم، مشيرا إلى أن أحد السيدات المصريات اللاتي حصلن على تأشيرات خارج الحصة الرسمية للدولة توجهت بالشكر لإدارة البعثة على إيصالها بمكتب الطوافة التابعة لها، الذي أوصلها للمخيم الذي تقيم به أثناء أداء المناسك.

ونوه الوزير بأن مشكلات التأشيرات الفردية “المجاملة” تراجعت هذا العام بنسبة كبيرة، بعد علم الحجاج بأرقام مكاتب الطوافة الخاصة بهم والتي وزعتها إدارة البعثة على مشرفيها وعبر وسائل الإعلام، لافتا إلى اتفاقه مع وزير الحج السعودي على وضع ضوابط جديدة للتأشيرات الفردية تحفظ للحاج حقوقه وتمنع حدوث مشكلات.

وأشار مروان إلى أنه سيتقدم بتقرير كامل لرئيس مجلس الوزراء فور انتهاء مناسك الحج عن الموسم وأداء البعثات النوعية في تنظيم البرامج، موضحا أن تقريره يشمل الإيجابيات والسلبيات التي مر بها الموسم، فضلا عن توصيات للقضاء على أي سلبيات نهائية.

وأشاد بالبعثة الطبية ودورها في علاج آلاف الحجاج بكل من مكة والمدينة والمشاعر المقدسة، موجضها الشكر لبعثة وزارة الأوقاف التي ضمت 60 واعظا لوحيد الفتاوى في الأمور المتعلقة بالحج وأخذها بمبدأ الرخص للتيسير على الحجاج خاصة المرضى والنساء وكبار السن.

وأضاف أنه خاطب وزير الأوقاف لإرسال وعاظات نساء للحج بداية من العام المقبل، خاصة أن أكثر من 50% من الحجاج المصريين من النساء، مؤكدا أن الموسم لم يشهد حتى الآن أي مفاجآت، موضحا أن كافة الأمور كانت متوقعة خاصة مسألة تأخر التسكين بمخيمات منى.

وأشار إلى أن عمليات تصعيد الحجاج المصريين لعرفة شهدت انتظاما كبيرا، فيما حدثت بعض التأخيرات المتوقعة في النفرة من عرفات لمنى والتي لم تقلل من وصول الحجاج في الأوقات المقررة لهم شرعا، موضحا أن السلطات السعودية عزلت أحد المطوفين بعد الشكوى الذي تقدمت به البعثة لعدم التزامه بالعقود الموقعة، كما تحقق مع آخر لذات السبب.

 

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>