تراجع الليرة التركية بنسبة 1% بعد خفض التصنيف الائتماني

الليرة التركية

الليرة التركية

تراجعت الليرة التركية بأكثر من 1% مقابل العملة الأمريكية خلال تعاملات اليوم الإثنين، بعد تخفيض التصنيف السيادي للبلاد وبالتزامن مع ضعف أحجام التداول.

وتأثرت العملة المحلية لأنقرة سلباً بفعل قيام وكالات “ستاندرد آند بورز” و”مودي” في الأسبوع الماضي بخفض الدرجة التصنيفية لتركيا إلى منطقة غير استثمارية “الخردة” كما حذرت وكالة “فيتش” من الإجراءات التي تتبعها البلاد في الوقت الراهن كونها غير كافية.

كما تتوقع وكالة التضنيف الائتماني “ستاندرد آند بورز” أن ينكمش الاقتصاد التركي في العام المقبل مع تأثير سلبي للعملة على ميزانيات الشركات.

وكانت أحجام التداول في الأسواق المالية التركية ضعيفة نوعاً ما، حيث أنها ستغلق أبوابها في منتصف تعاملات اليوم كما ستواصل الإغلاق لبقية الأسبوع الحالي احتفالاً بعيد الأضحى حسبما ذكرت بورصة إسطنبول.

 

كما من المرجح أن يترقب المستثمرين الأوضاع في أنقرة بعد إطلاق النار على السفارة الأمريكية بالعاصمة التركية رغم تأكيد السفارة بعدم وقوع ضحايا.

 

وكانت الأسواق العالمية شهدت في الأسبوع الماضي تلقبات حادة على خلفية تذبذبات قوية في العملة التركية التي تهاوت لأدنى مستوى في تاريخها قبل أن تتعافى وتربح نحو 7% في أسبوع.

 

وبحلول الساعة 10:12 صباحاً بتوقيت جرينتش، هبطت العملة التركية مقابل نظيرتها الأمريكية بنسبة 1.2% ليصعد الدولار إلى 6.0904 ليرة بعد أن وصل لـ6.1519 ليرة في وقت سابق من التعاملات.

 

وتمكنت الليرة التركية من التعافي بشكل كبير من مستوى قياسي متدني عند 7.2 ليرة لكل دولار والمسجل قبل أسبوع مضى لكن العملة لا تزال تشهد خسائر بنحو 19% خلال أغسطس الحالي.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>