الازهر يبحث مع وزير التجارة البرازيلي جودة الصناعة الحلال

بحث د. عباس شومان وكيل الأزهر  ود. علاء الدين رشدي سفير مصر بالبرازيل مع ماركوس جورج وزير التجارة والصناعة البرازيلي أوجه التعاون المستقبلي في مجال صناعة الحلال باعتبار البرازيل أكبر مصدر للمنتجات الحلال لمصر ، والتعريف بدور الأزهر وخبراته في وضع الشروط والضوابط اللازمة حتى تصل المنتجات البرازيلية لدول العالم الإسلامي وفق مصداقية متبادلة

جاء ذلك بحضور د. محمد الزغبي رئيس اتحاد المؤسسات الإسلامية بالبرازيل ، ورئيس الكتلة العربية بالبرلمان البرازيلي سيزار حلوم.

وأكد شومان  عمق العلاقات و التعاون المشترك بين مصر والبرازيل خلال السنوات الماضية ، مشيرا إلى أن الأزهر مؤسسة فكرية تعليمية تفتح أبوابها لجميع طلاب العلم من المسلمين في العالم ،والأزهر يحتل مكانة كبيرة لدى جميع المسلمين فهو مرجعيتهم الدينية المستنيرة التي توضح لهم منهج الإسلام بسماحته وقبوله للأخر والتعاون معه من أجل الإنسانية ودعم السلام ، لأننا نؤمن في الأزهر أن التنمية لا يمكن أن تتحقق إلا إذا استقرت المجتمعات وعم السلام.

وأشار شومان إلى قيامه بزيارة أحد المجازر البرازيلية للوقوف على طريقة عمل تلك المجازر وخاصة مرحلة الذبح وسيقدم تقريرا شاملا عما شاهده على أرض الواقع لشيخ الأزهر ، لإعداد تصور شامل عن صناعة الحلال التي تهم قطاع كبير من المسلمين ، وتحقيق المصداقية الشاملة لتلك الصناعة خاصة بعد دخول كثير من المؤسسات التي تسعي للربح دون أن يكون لديهم المصداقية الكافية أو المعرفة بالضوابط الشرعية نحو تلك الصناعة ، مؤكدا استعداد الأزهر الكامل لتقديم الضوابط الشاملة لتلك الصناعة بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة البرازيلية.

وقال د. علاء الدين رشدي سفير مصر بالبرازيل إن الأزهر مؤسسة دينية عالمية يثق فيها جميع المسلمين في العالم ، وإشرافه ووضعه للضوابط الشرعية لصناعة الحلال سيسهم في دعمها واعطائها المصداقية وبالتالي سيسهم في نهضتها واعطائها المصداقية لدي السوق الإسلامي.

ومن جانبه قال ماركوس جورج وزير الصناعة والتجارة البرازيلي ،إنه قرأ كثيرا عن الأزهر وأنه مؤسسة تهتم بالتعليم والفكر ويشجع العلاقات الإنسانية بين البشر جميعا ، ومن هنا أدرك جيدا أهمية التعاون مع الأزهر وستكون هناك اتفاقية قريبا لدعم هذا التعاون مع الجانب المصري خاصة بعد ارتفاع نسب التجارة بين البلدين مؤخرا وضمان جودة صناعة الحلال.

ومن جانبه قال سيزار حلوم رئيس الكتلة البرلمانية العربية بالبرلمان البرازيلي إن الأزهر مصدر ثقة كبيرة لجميع المسلمين ويمثل الصورة الحقيقية للإسلام والتعاون معه سيكون له أكبر الأثر في دعم العلاقات المصرية البرازيلية مستقبلا.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>