عمرو طنطاوي: 2.2 مليار جنيه محفظة تمولات المشاريع الصغيرة والمتوسطة بـ «مصر إيران»

عمرو طنطاوى، العضو المنتدب لبنك مصر إيران للتنمية

نستهدف تفعيل رخصة ممارسة نشاط التأجير التمويلي لشركة مصر إيران للمنشآت السياحية وندرس إنشاء شركة للتمويل متناهي الصغر

قال عمرو طنطاوي العضو المنتدب لبنك مصر إيران، إن محفظة تمويلات المشاريع الصغيرة والمتوسطة تتخطي نسبة الـ 20% التي أقرها البنك المركزي من إجمالي محفظة القروض، مشيراً إلى أن حجم محفظة الـ SME’s يُقدر بنحو 2.2 مليار جنيه.
وأضاف طنطاوي على هامش الاجتماعات السنوية لجمعية البنوك المركزية الأفريقية بشرم الشيخ اليوم الأربعاء، أن محفظة القروض وصلت إلى 7 مليارات جنيه حالياً، ويستهدف البنك زيادتها بنهاية العام الجاري إلى 8 مليارات جنيه.
وذكر طنطاوي أن الجمعية العمومية للبنك أقرت زيادة في رأس المال خلال شهر يونيو الماضي بقيمة 150 مليون جنيه ليصل إجمالي رأس المال إلى مليار و171 مليون جنيه بعد الزيادة.
وأوضح أن البنك نجح في الوصول بقيمة المخصصات إلى مليار جنيه بما يغطي 100% من الديون المتعثرة، مشيراً إلى أن محفظة الودائع تتراوح بين 18 و19 مليار جنيه، ويستهدف البنك الوصول بها إلى 21 مليار جنيه نهاية العام الجاري.
وأشار إلى أن مصرفه ينتظر حالياً موافقة البنك المركزي على تقديم خدمة المحفظة الالكترونية، موضحاً ان البنك يستهدف بعد ذلك إطلاق «الموبايل بانكينج».
وقال إن محفظة الاستثمارات المباشرة وغير المباشرة لدى البنك تصل إلى أكثر من مليار جنيه.
وأضاف طنطاوي أن إدارة البنك لم يصلها أي معلومات حول تخارج بنك الاستثمار القومي من حصته في البنك والبالغة 30%، تزامناً مع سعي بنك الاستثمار القومي لإعادة هيكلة حصصه في عدة بنوك وشركات خلال الفترة الأخيرة.
وأشار إلى أن إجمالي استثمارات البنك في أدوات الدين من أذون الخزانة والسندات تتراوح ما بين 5 و6 مليارات جنيه، كما وصلت محفظة استثمارات البنك في الأسهم إلى حدود 500 مليون جنيه، موضحاً أنها تراجعت منذ بداية العام بسبب فروق تقييم الأسهم.
ويسعى البنك إلى تفعيل رخصة ممارسة نشاط التأجير التمويلي لشركة مصر إيران للمنشآت السياحية والإدارية حاليا، كما يفكر في إنشاء شركة للتمويل متناهي الصغر، بحسب طنطاوي.
وذكر طنطاوي أن مصرفه شارك بحصة فى تمويل لصالح «إيجاس» بقيمة 200 مليون جنيه من إجمالى قيمة القرض البالغة مليار جنيه، كما شارك في التمويل الممنوح لشركة مرسم بنحو 200 مليون جنيه من إجمالي قيمة القرض 900 مليون جنيه.
وقال إن البنك حقق أرباحاً بنحو 158 مليون جنيه خلال النصف الأول من العام الجاري، وهو ما لا يتناسب مع مستهدفه للأرباح خلال العام ككل بقيمة 415 مليون جنيه، مشيراً إلى أن الظروف الراهنة قد تحول دون ذلك.
وتوقع أن يبدأ تحسن الأوضاع الاقتصادية وموارد تدفقات العملات الأجنبية في التأثير بشكل إيجابي على سعر صرف الجنيه بدءا من عام 2019 بشكل تدريجي.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>