ارتفاع القيمة السوقية لشركات التكنولوجيا بدعم من صادارتها عالميًا

شركات تكنولوجيا

أصبحت شركات التكنولوجيا نموذج عمل يُحتذي به عالميًا في ظل ما تحققه من عائدات استثمارية ضخمة تفوق غيرها من شركات القطاعات الأخرى، بالإضافة إلى دخولها حلبة منافسة مع بعضها البعض في محاولة لكل منهما لسحب بساط المركز الأول لصالحها. 

وتشير التقارير العالمية إلى صدارة شركات التكنولوجيا بالمراكز الأولى من حيث القيمة السوقية، حيث يستحوذ القطاع التكنولوجي على أكبر الشركات من حيث القيمة السوقية بسبع شركات تصدرت 5 شركات منهم القائمة التي تشمل 11 شركة عالمية بقيمة تُقدر بنحو 3.574 تريليون دولار، لتأتي شركة «أبل» في المركز الأول بكسرها حاجز التريليون(1.01 تريليون دولار) خلال الربع الثالث من العام المالي الجاري

وباعت أبل نحو 56.57 مليون وحدة خلال الربع المالي الثالث من العام الجاري، حيث انقسمت المبيعات مابين 41.3 مليون وحدة لهواتف الأيفون بارتفاع 1% عن نفس الفترة من العام الماضي ، و 11.55 مليون وحدة لهواتف الأيباد بارتفاع 1%، وأخيرًا 3.72 مليون وحدة لأجهزة ماك بانخفاض 1%.

وحققت أبل صافي ربح يقدر بـ11.5 مليار دولار بارتفاع بنسبة 32% عن الفترة المماثلة من العام الماضي، مع عائدات أعمال قدرت بـ53.3 مليار دولار بارتفاع بنسبة 17% عن نفس الفترة من العام الماضي، مدفوعة بمبيعات قوية لأجهزة آيفون مرتفعة السعر والإيرادات من خدمات مثل متجر التطبيقات وآي كلاود وآبل ميوزيك.

و بذلك أصبحت أول شركة أمريكية مقيدة تتجاوز قيمتها السوقية مستوى تريليون دولار، بدعم من نتائج الأعمال القوية المعلنة عن الربع المالي الثالث من العام الجاري.

وتوزعت إيرادات الشركة على 5 مناطق، حيث استحوذت الأمريكاتين على 24.54 مليار دولار، يليها أوروبا بـ 21.13 مليار دولار، ثم الصين بـ 9.55 مليار دولار، واليابان بـ 3.86 مليار دولار، وأخيرًا أسيا بـ 3.16 مليار دولار.

فيما جاءت شركة «أمازون» بالمركز الثاني بعد منافسة شرسة مع نظيرتها «أبل» بقيمة سوقية تصل إلى 900 مليار دولار لأول مرة في تاريخها، وتعود هذه الطفرة إلى المبيعات الضخمة التي حققتها الشركة في أعقاب يوم الخصومات المعروف باسم “برايم داي”، حيث باعت الشركة أكثر من 100 مليون منتج في جميع أنحاء العالم، على الرغم من معاناتها من خللي فني منع عددًا من العملاء من الوصول إلى الموقع.

وجاء بالمركز الثالث شركة «ألفابيت» الشركة الأم لـ “جوجل”، بـ 852.90 مليار دولار، حيث حققت نتائج ربعية تجاوزت توقعات السوق رغم الغرامة القياسية البالغة 4.34 مليارات دولار التي فرضتها عليها المفوضية الاوروبية بسبب الموقع المهيمن لنظام “أندرويد” لتشغيل الهواتف الذكية. وقد استأنف الشركة العملاقة في مجال الانترنت هذا الحكم.

وتأثرت صافي أرباح الشركة في الربع الثاني من العام الجاري بهذا الحكم متراجعة بنسبة 9.3 % لتصل الى 3.2 مليارات، إلا ان عائدات الشركة ارتفعت بنسبة 26 % مقارنة بما كانت عليه قبل سنة لتصل الى 32.7 مليار دولار متجاوزة توقعات المحللين.

واستكمالا لشركات التكنولوجيا المتصدرة القيمة السوقية، تأتي شركة مايكروسوفت بالمركز الرابع بـ 826.05 مليار دولار، بينما احتلت شركة فيسبوك وتعمل في القطاع التكنولوجي، المركز الخامس بـ 509.45 مليار دولار، والمركز السابع كان من نصيب شركة علي بابا وهي صينية متعددة الجنسيات، بـ 469.61 مليار دولار. كما جاءت الشركة الصينية متعددة الجنسيات “تينسنت هولدنجز” ثامنا بـ 421.66 مليار دولار.

 وحققت “علي بابا” أرباحاً أكثرمن التوقعات في الربع الرابع من العام الماضي عند 23.3 مليار يوان (3.5 مليار دولار)، ولكن بتراجع في هوامش التشغيل بنسبة 31% بالمقارنة بـ 39% خلال نفس الفترة في الربع المقارن من 2016.

وقفزت إيرادات “علي بابا” بنسبة 56% في الربع الأخير من 2017 عند 83.02 مليار يوان (12.76 مليار دولار أمريكي).

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>