«الاتصالات » تستعرض أول مشروع استرشادي بتكنولوجيا «البلوك تشين » بجامعة عين شمس غدًا

خالد العطار مستشار وزير الاتصالات

تطلق وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أول مشروع حكومي مبني على تكنولوجيا “البلوك تشين” بجامعة عين شمس غدًا.

وتمثل تكنولوجيا البلوك تشين طريقة لتخزين البيانات داخل المؤسسات المختلفة بحيث يقوم عدد من الأجهزة المختلفة بتشفير البيانات وتجميعها في منصة واحدة، ويستطيع كافة المستخدمين المشاركين في عملية التشفير الإطلاع على البيانات، غير أنه من الصعب إجراء تعديلات على تلك البيانات المؤمنة.

وقال المهندس خالد العطار نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إن المشروع المزمع إطلاقه هو الأول من نوعه في مصر كبداية لتطبيق التكنولوجيا الجديدة في عدد من المؤسسات الحكومية في وقت لاحق.

وأكد  على أن التعاملات الحكومية المختلفة والخدمات المصرفية هي أبرز القطاعات المعتمدة على تكنولوجيات البلوك تشين نظرًا لقدرة التكنولوجيا على تحقيق معدلات مرتفعة من الأمان في تخزين البيانات واصفًا إياها بأنها “مجموعة بيانات مخزنة مؤمنة“.

وأشار إلى أن الفارق الذي يحدثه البلوك تشين عن تخزين البيانات بشكل تقليدي يرجع إلى كونها مرئية لجميع العاملين داخل المؤسسة المعتمدة على التكنولوجيا وفي الوقت نفسه لا يمكن التعديل بأي شكل على البيانات بعد تخزينها في سلاسل البلوك تشين

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>