“هيئة الاستثمار” تستقبل سفير النمسا لبحث سبل تنشيط استثمارات الشركات النمساوية بالسوق المصرية

منى-زوبع-نائب-رئيس-الهيئة-العامة-للاستثمار-والمناطق-الحرة

منى زوبع: زيارة مرتقبة لكبرى الشركات النمساوية إلى مصر.. لبحث إمكانية مشاركتها فى المشروعات القومية الكبرى واغتنام الفرص الاستثمارية فى قطاع اللوجستيات والصناعات الغذائية والتشييد والبناء

استقبلت منى زوبع الرئيس التنفيذى للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة أمس الاثنين، بمقر الهيئة العامة للاستثمار بمدينة نصر، الدكتور جورج شتيلفريد سفير دولة النمسا لدى القاهرة، على رأس وفدٍ دبلوماسى رفيع المستوى، ضم كلاً من باربرا كودل ينسن المتحدثة السياسية للمستشار النمساوى والسفير بيتر لونسكى المتحدث الرسمى باسم المستشار النمساوى.

وشهد اللقاء استعراض أهم صور التطوير والإصلاح التى يشهدها مناخ الاستثمار فى مصر حالياً، وسبل تنشيط الاستثمارات النمساوية فى مصر فى ظل رغبة الجانب النمساوى فى مضاعفة حجم نشاط شركاته بمصر بما يليق وتميز العلاقة رسمياً وشعبياً بين البلدين.

وقد قامت منى زوبع فى بداية اللقاء بالترحيب بالوفد الدبلوماسى النمساوى، مؤكدةً حرصها الدائم على عقد مثل هذه الاجتماعات الدورية مع ممثلى الدول ومجتمعات الأعمال المختلفة، بهدف تقديم الدعم والمساندة لكافة الشركات الأجنبية المستثمرة فى مصر، والعمل على مواجهة أية عقبات من شأنها أن تواجه التوسع فى نشاطها بمصر.

واستعرضت أهم التعديلات التى يشملها قانون الاستثمار الجديد ولائحته التنفيذية، وأهمية هذه التعديلات فى تهيئة المناخ الاستثمارى بمصر، وآليات تبسيط عملية تأسيس الشركات حالياً من خلال التأسيس والتوقيع إلكترونياً، بالإضافة إلى أهم الضمانات والحوافز التى من الممكن أن يحظى بها المستثمرون، فضلاً عن استعراض أهم ملامح المشروعات القومية الكبرى المقامة حالياً بمصر، والفرص الاستثمارية الواعدة المتاحة فى مختلف القطاعات، وذلك من خلال عرض تقديمى للخريطة الاستثمارية وما تتضمنه من معلومات ومؤشرات عن مناخ وفرص الاستثمار.

وأوضحت أن مصر شهدت على مدار السنوات الأخيرة العديد من التطورات والإصلاحات السياسية والاقتصادية، وهو ما من شأنه أن يؤهلها لكى تصبح محوراً لكافة أسواق المنطقة، وواحدةً من أفضل مناطق الاستثمار فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

من جانبه، أشاد السفير النمساوى لدى القاهرة بجهود الحكومة المصرية الرامية لتطوير مناخ الاستثمار أملاً فى مزيد من التعاون بين البلدين.. كما تطرق الحديث إلى الزيارة المرتقبة لوفد من كبرى الشركات النمساوية لمصر، والتى من المقرر لها شهر فبراير المقبل، وذلك بهدف بحث إمكانية دخول الجانب النمساوى فى عدد من المشروعات القومية الكبرى، واغتنام الفرص الاستثمارية المتاحة فى القطاعات المستهدفة ذات الميزة التنافسية للجانب النمساوى، وفى مقدمتها قطاع اللوجستيات والصناعات الغذائية والبناء والتشييد.

هذا، وقد تم اصطحاب الوفد النمساوى فى زيارة ميدانية لمركز خدمات المستثمرين التابع لهيئة الاستثمار، من أجل التعرف على أنظمة التأسيس المختلفة وصور تبسيط الإجراءات، فضلاً عن كافة الخدمات التى يقدمها المركز، ومن بينها خدمة التأسيس الفورى فى حالة استيفاء المستندات المقدمة، والقاعة الخاصة بكبار الزوار.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>