ترامب الابن: الناتج المحلى الإجمالى فى ظل أوباما لم يتخط نسبة 2 بالمئة

ذكر الابن الأكبر للرئيس الأمريكى دونالد ترامب ، الجمعة ، أن نمو الناتج المحلى الإجمالى الفصلى فى بلاده لم يتخط نسبة الـ 2 بالمئة فى ظل الرئيس السابق باراك أوباما.

وأوضحت صحيفة (ذى هيل) الأمريكية أن نمو الناتج المحلى الإجمالى الفصلى فى ظل أوباما تخطى نسبة الـ 2 بالمئة 15 مرة.

وكتب ترامب الإبن ، على صفحته على (تويتر) ، “أرقام لا تُصدّق. أنا أتذكر عندما ضحك الخبراء من تخطى نسبة 3 بالمئة. إن عجز أوباما عن تخطى نسبة 2 بالمئة لا يعنى بالضرورة أن السياسات العظيمة لا تستطيع. لنواصل المسير”.

وجاءت تغريدة ترامب الإبن بعد الإعلان عن أقوى نمو للناتج المحلى الإجمالى الفصلى على مدى نحو أربع سنوات عند نسبة 4.1 بالمئة فى النصف الثانى من العام الجارى 2018.

وفى ظل أوباما ، سجل نمو الناتج المحلى الإجمالى فى أكثر من 8 فصول نسبة 3 بالمئة أو أكثر، كما سجل نسبة 4 بالمئة أو أكثر.

وكانت أعلى نسبة نمو سجلها الناتج المحلى الإجمالى فى ظل أوباما هى 5.2 بالمئة فى الفصل الثالث من عام 2014

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>